استعدادات لتخرُّج دفعة 2020 الافتراضية من خريجي المدارس والكليات

استعدادات لتخرُّج دفعة 2020 الافتراضية من خريجي المدارس والكليات

تم النشر في 18 أغسطس 2020

المشاهدات: 7344



في وقت حالت فيه جائحة كورونا دون إمكانية إقامة الفعاليات الجماهيرية، تستعد الكويت لحدث وطني كبير وغير مسبوق يتمثل في الاحتفاء بأكثر من 40 ألف خريج من خريجي الدولة من المدارس الثانوية والجامعات والكليات المهنية من القطاعين الحكومي والخاص في مراسم احتفالية افتراضية من خلال بث استثنائي عبر الإنترنت وتلفزيون دولة الكويت تحت رعاية ومشاركة كريمة من سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح خالد حمد الصباح.

خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس بهذه المناسبة عبر تطبيق «زووم» بمشاركة المنظمين والشركاء (لوكل فليفر، زين، بنك الكويت الدولي، التقدم العلمي، القبس) للحديث عن حفل الكويت الافتراضي للتخرج، أكدت رئيسة مجلس الإدارة للمجموعة الوطنية للصناعات الإبداعية (نسيج) الشيخة الزين الصباح ان هذا الحدث التاريخي سيكون علامة فارقة لأعداد كبيرة من الشباب خريجي المراحل التعليمية المختلفة للعام الدراسي 2019 - 2020، مشيدة بالدعم الكبير لسمو رئيس مجلس الوزراء لهذا الحدث لخروج به بالصورة التي تليق بالكويت والتي ستظل عالقة في التاريخ.

وأضافت قائلة «سيكون حدثا كبيرا بمشاركة ودعم من القطاعين العام والخاص، لنثبت للجميع ان الكويت قادرة بعقول أبنائها ان تصنع الكثير والكثير، مشيرة الى ان هذا الاحتفاء التاريخي غير المسبوق سيحمل اسم احتفالية تخرج دفعة 2020 الافتراضية».

وذكرت الشيخة الزين الصباح انه لم يسبق مطلقاً أن تمت دعوة خريجين بهذا القدر من الرغبة والرؤية والشغف والطاقة والأمل، فشجاعتهم وخيالهم وجرأتهم ستصون مستقبل الكويت وتأخذ بيدها إلى قمم تنموية جديدة، كما انهم سيرشدوننا، ليس فقط إلى كيفية إعادة تجميع شتات الأمور، بل أيضاً إلى كيفية إعادة ترتيب أولوياتنا وخلق وطن أكثر تطورا يعمل به مجتمع متماسك ومبدع ومبتكر.

وبيّنت انه تم إنشاء موقع إلكتروني www.classof2020.kw يضم الأنشطة التي ستسبق المراسم، فضلاً عن المراسم نفسها، وستوحد المنصة الإلكترونية جميع أدواتنا، إلى جانب دعم جميع الاتصالات وإدارة التسجيلات والمشاركات الواردة من الطلاب والمشاركين بحفل الكويت الافتراضي للتخرج.

زين

وفي تعليقها خلال المؤتمر الصحافي، قالت مديرة إدارة الاستدامة والابتكار في زين الكويت هيا المانع إن مُشاركة زين تأتي من منطلق التزامنا بتفعيل دورها الوطني خلال الظروف الحالية التي تمر بها البلاد، فقد حرصنا منذ بداية الأزمة على تفعيل دورنا الرئيسي كشركة وطنية رائدة في القطاع الخاص الكويتي، عبر إطلاقنا العديد من الحلول الرقمية المُبتكرة التي سهّلت من استمرارية عمل المؤسسات الحكومية والشركات بكل أحجامها، موضحة: «لقد كانت منصّات التعليم عن بُعد مطلباً أساسياً وعنصراً جوهرياً في الفترة السابقة، ولهذا كانت زين من أولى الشركات التي أطلقت حلول المدرسة الافتراضية من منطلق إيمانها الشديد بأهمية استكمال المسيرة التعليمية وسط هذه الظروف الاستثنائية، وقد قدمنا الخدمات والحلول الأكثر تطوراً ووفق أعلى المعايير العالمية، وهي جاهزة لخدمة احتياجات المؤسسات التعليمية الحكومية والخاصة في البلاد ومُساندتها على إكمال المسيرة التعليمية باستخدام أحدث تقنيات التعليم عن بُعد».

KFAS

هذا، وقال مستشار مدير إدارة الثقافة العلمية بمؤسسة الكويت للتقدم العلمي سلام العبلاني إن المؤسسة تحرص على دعم تطور المجتمع وتنميته القائمة على النهوض بالعلوم والتكنولوجيا والابتكار، تنفيذا لأهدافها المنشودة، وإيمانا منها بأن المعرفة هي ركيزة التنمية الوطنية والسبيل المؤدي إلى أعلى هرم التطور الاجتماعي الاقتصادي للوطن، مضيفاً أن المؤسسة لا تدخر وسعاً في دعم الطاقات الوطنية الشابة من الطلبة وتنمية مهاراتهم للتصدي للتحديات الاجتماعية والاقتصادية المستقبلية، كما تفخر المؤسسة بأن تساهم في تكريم هذه الكوكبة من أبناء هذا الوطن، آملين منهم أن يكونوا رافداً لرفعته وتطوره.

KIB

من جانبه، بارك المدير العام للادارة المصرفية للأفراد في بنك الكويت الدولي KIB، عثمان توفيقي، للطلاب الخريجين وذويهم بهذه المناسبة السعيدة، مضيفاً: «يسعدنا في KIB أن نكون الراعي الرئيسي لهذا الحدث، لأننا ندرك تماماً أهمية هذا الحفل الفريد منه نوعه، الذي سيتم تنظيمه بأسلوب رقمي مبتكر، وبما يتوافق مع استراتيجيتنا في البنك في تبني كل ما هو مبتكر في جانب الحلول الرقمية الجديدة، وليصبح بنك KIB قائماً على التحول الرقمي في المقام الأول، ويقدم لعملائه خدمات مصرفية رقمية متقدمة وبأسلوب سهل وبسيط، يهدف من خلالها إلى تقليل الوقت، والوصول إلى جميع شرائح العملاء أين ما كانوا بمختلف الظروف، مع ضمان مستوى عال من الدقة والفعالية، ولتكون تجربة مصرفية رقمية مميزة ورائدة في هذا المجال».

ولفت إلى أن KIB يحرص دائماً على المشاركة في دعم مثل هذه الفعاليات في إطار برنامجه الرائد للمسؤولية الاجتماعية، بهدف تشجيع الشباب والأخذ بأيديهم لمواجهة تحديات الوقت الراهن بالجد والاجتهاد وتفعيل دورهم في بناء وصناعة المستقبل بالتفاؤل والأمل في حياتهم العلمية والمهنية على حد سواء، ومشيداً بجهود أولياء الأمور الذين ساهموا في توفير سبل النجاح والتفوق للخريجين، كما شكر المسؤولين وجميع الجهات المشاركة والداعمة والمنظمين لهذا الحفل، ومتمنياً للجميع التقدم والنجاح.

القبس

من جهته، قال ناصر المؤمن، المدير التنفيذي في جريدة القبس: «إنه من منطلق شعورنا بمسؤوليتنا الاجتماعية نحن في جريدة القبس وموقع القبس الإلكتروني تجاه ترسيخ مبدأ التعايش مع فيروس كورونا المستجد، هو الهدف المرجو لرعايتنا الإعلامية لهذا الحدث الكبير والأول من نوعه في الكويت، فخريجو الكويت يستحقون الفرح، وواجبنا دعم طموحاتهم. ونشكر القائمين على هذه الفكرة الرائعة، ونتمنى لهم التوفيق، ولهذه الفعالية كل النجاح والتقدم».‎

لوكل فليفر

قال المدير التنفيذي لشركة لوكل فليفر للتسويق والعلاقات العامة، عبدالله بوفتين «نتشرف بشراكتنا الاستراتيجية مع المجموعة الوطنية للصناعات الإبداعية (نسيج) في تنظيم هذه الفعالية لرسم الفرحة في هذا الظرف الاستثنائي للاحتفاء بخريجي الكويت لعام 2020، الذين سيمضون قدماً إلى الأمام رغم الظروف التي لم تمكنهم من الاحتفالات والحفاوة التي أتيحت لخريجي السنوات والأجيال الدراسية السابقة. لم يسبق أن يجتمع كل الخريجين في حفل واحد بمشاركة كوكبة من المبدعين والفنانين والمخرجين، والشركات الكويتية تعمل تقديراً للطلاب والطالبات لتقديم حفل يليق بجيل من الخريجين يخطو نحو المستقبل ليصون الكويت ويأخذ بيدها إلى قمم تنموية جديدة، جيل سيرشدوننا، ليس فقط إلى كيفية إعادة تجميع شتات الأمور، بل أيضاً إلى كيفية إعادة ترتيب أولوياتنا وخلق وجود جديد وأكثر تطورًا وجمالا وتماسكاً وأملا».

استعدادات لتخرُّج دفعة 2020 الافتراضية من خريجي المدارس والكليات