أطباء كويتيون يدخلون التاريخ من أوسع أبوابه

أطباء كويتيون يدخلون التاريخ من أوسع أبوابه

تم النشر في 23 يونيو 2020

المشاهدات: 13086



عبدالله سالم - 

دوّن مجموعة من الأطباء الكويتيين أسماءهم على صفحات التاريخ والإنجاز والاقتدار، بعد أن نجحوا بعلاج طفلة أصيبت بفيروس «كورونا»، باستخدام جهاز «الإيكمو» الذي لا يستخدم عادة على حالات الأطفال.

واستطاع الفريق الطبي الكويتي من مستشفى العدان، تحقيق هذا الإنجاز الكبير بتركيب تقنية الرئة الصناعية الخارجية «الإيكمو» على طفلة كانت مصابة بفيروس كورونا وعانت من ضيق شديد بالتنفس، واستطاعوا علاجها بـ«الإيكمو» رغم أنها تبلغ من العمر 8 سنوات.

وتعد حالة التشافي هذه نادرة جداً، وواحدة من 16 حالة على مستوى العالم، وحظي مشروع «الإيكمو» منذ بداياته بدعم كبير من القيادات العليا في وزارة الصحة.

أطباء كويتيون يدخلون التاريخ من أوسع أبوابه