حالة إنسانية شجاعة.. تطمح لافتتاح مشروعها الخاص

حالة إنسانية شجاعة.. تطمح لافتتاح مشروعها الخاص

تم النشر في 13 يونيو 2020

المشاهدات: 3798



جنان الزيد -

تقدم أم محمد نموذجاً شجاعاً في مجابهة الحياة والتغلب على صعابها رغم شحّ الإمكانات وانعدامها أحياناً، إذ تسعى إلى الاستمرار في أداء عملها بتحضير المأكولات وبيعها، كمشروع خاص بها أقامته بمجهودها.

تُظهر صلابة أم محمد كم هي امرأة قنوعة راضية بمستواها المعيشي، فهي تعكس حالة إنسانية شجاعة آثرت العمل على انتظار المساعدة من الغير، وجنحت إلى طريق الكد والتعب حتى لا تترقب من أحد مد يد العون لها.

تقول أم محمد إن كل شخص يتمتع بموهبة «عليه أن يستفيد منها»، وتشكر كل من ساعدها، وتؤكد أنها بعد أن تعاود افتتاح مطبخها وتعود لتقديم الطعام مجدداً، «هنا فقط سأرى نفسي ناجحة في عملي».

حالة إنسانية شجاعة.. تطمح لافتتاح مشروعها الخاص