برنامج «بين السطور»: هكذا خُطفت «الكويتية» على أيدي فلسطينيين عام 1980

برنامج «بين السطور»: هكذا خُطفت «الكويتية» على أيدي فلسطينيين عام 1980

تم النشر في 30 أبريل 2020

المشاهدات: 19350



تتناول الحلقة الأولى من برنامج «بين السطور»، الذي يقدمه الإعلامي هادي درويش، حادثة اختطاف طائرة «الكويتية» على أيدي فلسطينيين عام 1980.

كثيرون يعتقدون أن حادثتي اختطاف طائرتي الجابرية وكاظمة هما الحادثتان الوحيدتان في تاريخ الكويت، إلا أن أرشيف «القبس بريميوم» يكشف، في برنامج «بين السطور»، حوادث عدة تعرضت لها الكويت، أو كانت المحطة النهائية لها.

قصة هذه الحلقة تبدأ حينما أقلعت طائرة الخطوط الجوية الكويتية بوينغ 737 في الـ 24 من يوليو عام 1980 من مطار بيروت في رحلة مجدولة لمطار الكويت، فتعرضت بعد إقلاعها بـ 15 دقيقة لعملية اختطاف.

كما تستعرض الحلقة الأولى من «بين السطور» أسماء الخاطفين والمتعاونين معهم، وهم يوسف أحمد يوسف، فلسطيني الأصل أردني الجنسية، عمرة 42 سنة، جرى تسفيره من الكويت في السابع من يناير عام 1980 بسبب قضايا شيكات بدون رصيد، وبعدها بسبعة أشهر قام باختطاف الطائرة.

المختطف الثاني هو عثمان يوسف عبدالكريم، فلسطيني الأصل أردني الجنسية عمره 31 سنة.

أما المتعاون الأول فهو خليفة أحمد يوسف، فلسطيني الأصل أردني الجنسية، وعمره 44 سنة، مقيم في لبنان، والمتعاون الثاني هو حسن حسين أبوالليل، لبناني الجنسية، عمره 31 سنة ومقيم في لبنان.

فما الذي حدث بالضبط في عملية الاختطاف؟

برنامج «بين السطور»: هكذا خُطفت «الكويتية» على أيدي فلسطينيين عام 1980