عشرات المواطنين شهدوا مزاد «الداخلية» 29 كلباً بوليسياً بيعت بـ6 آلاف دينار.. فقط

تم النشر في 10 نوفمبر 2019

المشاهدات: 5076


محمد إبراهيم - 

أقامت وزارة الداخلية مزادا علنيا لبيع 29 كلبا بوليسيا في مقر ادارة الأثر بمنطقة الأحمدي بحضور ممثلين عن اللجنة المالية والادارات المختصة وعدد كبير من المواطنين الخميس الماضي، وبالرغم من كلفتها التي تجاوزت نحو 100 ألف دينار عند استقدامها، لكنها بيعت بحوالي 6 آلاف دينار فقط.



وأقيم المزاد بعد انتهاء المدة المحدده لاستخدام هذه الكلاب البوليسية، التي تعود الى إدارة الأثر، وقسم الحراسات الخاصة التابع لإدارة امن السجون، حيث أُعلن عن بيعها بالمزاد- قبل ايام- للمواطنين والمقيمين، وبلغت رسوم الاشتراك 20 دينارا واشترك فيه العشرات من المواطنين.

وقال مصدر امني ان المزاد بدأ في الثالثة عصرا على 29 كلبا انتهت خدماتها في الحراسات الخاصة، وادارة الاثر، وتراوحت اسعارها ما بين 20 الى 360 دينار لأغلى كلب من فصيلة «مالينو» وعمره 3 سنوات.

واضاف ان هذه الكلاب وبالرغم من انتهاء مدة خدمتها وانخفاض مستواها في الكشف عن المخدرات والمتفجرات والأعمال الاخرى بسبب ضعف حاسة الشم لتقدمها في العمر، لكنها مدربة بالكامل للتعامل مع أعمال الحراسة والشغب والبحث عن الأثر وحماية الأشخاص، مشيرا الى انها تمتاز عن غيرها من الكلاب البوليسية، حيث اختيرت بعد دراسات وبحث كبير، وعقب عرضها على لجنة طبية وفنية قبل دخولها المزاد.

غير مدمنة

واوضح المصدر أن تدريب الكلاب على استخدام حاسة الشم للكشف عن نوع معين من المخدرات يجب أن يقتصر على هذا النوع، إذ لا يمكن للكلب أن يستخدم حاسته في الكشف عن أنواع أخرى، لافتاً إلى انه لا صحة إطلاقاً لما يُتداول بأن هذه الكلاب مدمنة على المواد المخدرة التي تتعامل معها. واضاف قائلاً: «يمكن تدريب الكلب على القيام بمهام أخرى إلى جانب الكشف عن هذه المادة المخدرة، مثل مهام الحراسة ومرافقة ذوي الاحتياجات الخاصة وغيرها من المهام».

وحقق الكلب «شامبا» من فصيلة «مالينو» أعلى سعر بالمزاد العلني للكلاب البوليسية، حيث بيع بـ360 دينارا، فيما سجل أقل سعر لأحد الكلاب المشاركة في المزاد 5 دنانير، وكان من نصيب مواطن فضل شراءه.

محبو الكلاب

كان من اللافت حضور عدد كبير من محبي وهواة تربية الكلاب، وكان التنافس شديدا بينهم للفوز بالكلاب التي أظهرت مهارة وقدرة فائقة على القيام بالاعمال المختلفة أثناء اختبارها، واشاد الحضور بالتدريبات العالية التي أظهرتها كلاب الحراسة خلال العرض.

أعمار الكلاب

تراوحت أعمار الكلاب من عامين ونصف العام، وهو العمر الأصغر، حتى 10 أعوام وهو العمر الأكبر، وكان هناك تأمين دخول للمزاد، وهو 20 ديناراً، بالإضافة إلى تأمين رفع الكلب الذي يجري شراؤه، وهو 20 دينارا أيضاً، وكانت وحدة الزيادة في المزاد 5 دنانير.


عشرات المواطنين شهدوا مزاد «الداخلية» 29 كلباً بوليسياً بيعت بـ6 آلاف دينار.. فقط