ماراثون القراءة الخيري.. 2600 مشارك من مختلف الأعمار

تم النشر في 28 سبتمبر 2019

المشاهدات: 540



مشعل السلامة -

حقق ماراثون القراءة الخيري السادس، الذي نظمه بنك بوبيان، بالتعاون مع مركز كلينكا دنتل للاسنان ومكتبة تكوين في مول 360 الاسبوع الماضي، نجاحاً كبيراً من خلال عدد المشاركين، الذي تجاوز 2600 مشارك من مختلف الأعمار، بإجمالي تبرعات تجاوزت 15 ألف دينار.

ويعتبر «ماراثون القراءة الخيري»، الذي بدأ انطلاقته في سبتمبر 2017ـ من الفعاليات الفريدة من نوعها على مستوى الكويت والمنطقة، حيث تتولى «مكتبة تكوين» توفير الكتب، ويتبرع كل من «بنك بوبيان» و«مركز كلينكا دنتل للاسنان» بمبلغ دينار واحد عن كل 10 صفحات تجري قراءتها، ويخصص عائد الماراثون لدعم ومساعدة الطلبة غير القادرين على استكمال دفع مصروفاتهم الدراسية.

وقال محمد الصفي، من مركز كلينكا دنتل للأسنان، ان ما تحقق خلال الماراثون السادس يقترب مما جرى تحقيقه في الماراثونات الخمسة السابقة، سواء من حيث عدد المشاركين او حجم التبرعات التي سيجري التبرع بها من بوبيان وكلينكا لمصلحة المعسرين من الطلبة.

من جانبه، قال المدير التنفيذي لإدارة الاتصالات والعلاقات المؤسسية في البنك، قتيبة البسام: ان اهداف الماراثون عديدة، اولها التثقيف للجميع من خلال القراءة، والثاني المساهمة في تعليم طفل معسر، مشيراً إلى ان بنك بوبيان يسعى من خلال هذه الفعاليات والانشطة إلى المساهمة في خدمة المجتمع، من خلال مبادرات غير تقليدية تصب في مصلحة مختلف شرائح المجتمع، خاصة تلك التي تحتاج الدعمين المادي والمعنوي.

واوضح البسام انه وبعد ما تحقق من نجاح في ماراثون القراءة الخيري خلال دوراته الست، فإنه سيجري تنظيم السابع بإذن الله في يناير او فبراير المقبل، وبصورة أكبر لإمكانية الوصول إلى شريحة أكبر من محبي القراءة والنجاح في تحقيق اهداف اوسع كان يهدف إليها الماراثون منذ دورته الأولى.

تقول الأديبة بثينة العيسى، مؤسسة مكتبة تكوين: انها أطلقت فكرة ماراثون القراءة الخيري وتنظيمه وتوفير الكتب، ثم اتفقت مع «بنك بوبيان» و«مركز كلينكا دنتل للأسنان» لتولي الجانب المالي من هذا المشروع الخيري الثقافي، حيث وفرت المكتبة لهذا الماراثون 2000 كتاب.

من جانبه، قال عبدالله بوفتين، الذي يواظب على المشاركة في ماراثون القراءة منذ بداية انطلاقته الأولى، حضر الماراثون السادس مع زوجته وأولاده، وعكف كل منهم على القراءة في المواضيع التي تهمه.

أما ذكريات المطير، الحاصلة على ماجستير إدارة أعمال، وتعمل في مجال التدريب، فتقول انها تحرص على حضور ماراثون القراءة الخيري مع زوجها منذ بدأ في سبتمبر 2017، وانها تقرأ كل يوم حوالي 100 صفحة في كتب تختارها غالباً من الروايات.

ومن المملكة العربية السعودية، شارك في هذا الماراثون الخيري الثقافي علي أحمد رضي وابنته حنان اللذان حضرا من المملكة مع باقي أفراد العائلة.



ماراثون القراءة الخيري.. 2600 مشارك من مختلف الأعمار