«الزبيدي» المحلي عاد.. والمواطنون يطالبون بخفض أسعاره

«الزبيدي» المحلي عاد.. والمواطنون يطالبون بخفض أسعاره

تم النشر في 16 يوليو 2019

المشاهدات: 5184



عبدالرزاق المحسن - هاني سيف الدين- القبس الإلكتروني


‎تسبب نشاط الرياح «الشمالية الغربية»، التي زادت سرعتها عن 60 كم/ساعة خلال فترات امس، والمصاحبة بانخفاض للرؤية الافقية لأقل من 1000 متر عن بعض المناطق، اضافة الى ارتفاع امواج البحر لاكثر من 6 أقدام، في دخول كميات قليلة من اسماك الزبيدي المحلية للاسواق، وذلك في اول يوم بعد رفع حظر صيده الذي استمر لـ 45 يوما.

سعر الغرام

وتراوحت اسعار اكواد الزبيدي المحلي «ذات الاحجام الكبيرة التي يصل وزن الكود من 10 إلى 13 كيلو» في مزاد سوق اسماك سوق شرق عصر امس، بين 130 الى 140 دينارا، ليتراوح سعر الكيلو للكويتي بين 14 الى 16 دينارا _ليكون بذلك أعلى من سعر غرام الذهب الذي سجل مساء امس 13 دينارا لعيار 22 _ فيما كانت اسعار الزبيدي ذي الاحجام الصغيرة والمتوسطة بين 47 الى 70 دينارا للكود، وبحسب حجم ووزن الاسماك بين البسطات.

تحسن الاجواء

وعزا مرتادو السوق سبب ارتفاع اسعار الزبيدي المحلي الى قلة الكميات التي دخلت للسوق، نظرا لارتفاع موج البحر وبالتالي عدم دخول طراريد كثيرة للصيد، مشيرين الى انه ومع تحسن الاجواء خلال الايام المقبلة فانه من المرجح هبوط اسعار الزبيدي تدريجيا، تزامنا مع دخول كميات أكبر منه للاسواق، بحيث تكون اسعاره متاحة امام جميع المواطنين.

وبيعت أكواد اسماك الزبيدي الايراني المستورد باسعار تتراوح بين 80 الى 90 دينارا للاكواد ذات الاوزان التي تصل لـ 10 كيلو، فيما تفاوتت اسعاره للاوزان الاقل والاحجام المتوسطة ووصلت الى 75 دينارا على بعض الاكواد.




«الزبيدي» المحلي عاد.. والمواطنون يطالبون بخفض أسعاره