بالفيديو | عبدالله الطريجي: اختيار سمو الأمير رئيسا فخريا للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب

بالفيديو | عبدالله الطريجي: اختيار سمو الأمير رئيسا فخريا للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب

تم النشر في 13 مارس 2016

المشاهدات: 38


 



 



نايف كريم - القبس الإلكتروني



أعلن رئيس الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب النائب الدكتور عبدالله الطريجي «اختيار سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد رئيسا فخريا من الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب، وذلك تقديرا لدوره في الخدمة الكشفية منذ أن كان طالبا في الكشافة».



ويأتي هذا الاختيار بالإجماع من قبل أعضاء اللجنة التنفيذية الكشفية للبرلمانيين العرب.



جاء ذلك في تصريح أدلى به رئيس الاتحاد النائب الدكتور عبدالله الطريجي للصحافيين عقب الجلسة الختامية لاجتماع اللجنة التنفيذية الثاني والعشرين للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب الذي تستضيفه الكويت برعاية رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم.



وقد افتتح الطريجي الاجتماع في كلمة قال فيها ان العالم ودولنا الخليجية والعربية تمر بظروف استثنائية واصبحت هدفا للدول والمنظمات الارهابية باستقطاب شبابنا من جميع الدول دون استثناء لاستخدامهم في ارتكاب الجرائم الارهابية وضرب استقرار اغلب الدول العربية والخليجية، مشددا على ضرورة ان نبذل كل مافي وسعنا بايجاد التشريعات والتوصيات التي تهدف الى ابعاد الشباب وتحصينهم ضد هذه الاخطار المحدقة بالعالم اجمع.



من جهته قال صالح بن عبدالعزيز الحميدي العضو في مجلس الشورى السعودي ان المملكة العربية السعودية تدعم المقترح المقدم من دولة الكويت ليصبح سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الرئيس الفخري للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب لان شخصية سمو الأمير وجهوده الكبيرة تجعله يستحق الحصول على هذا اللقب.



وأوضح الحميدي «اننا سعداء اليوم في الاجتماع الثاني والعشرين في الكويت الذي يضم عددا من اعضاء الدول الشقيقة وان الاجتماع هدفه خدمة العلمية والعملية للشباب العربي الذي ينتظر منا الكثير من التوصيات التي تساهم في الحفاظ على الشباب من خطر الارهاب الذي اصبح يخطف شبابنا من خلال الافكار التي لا تنتمي للإسلام بأي صلة، خصوصا أنه تم تكليفنا من قادة دولنا بدعم الكشافة ماديا ومعنويا مما يساهم بشكل كبير ان نخرج بتوصيات فعالة لمناقشتها في البرلمانات لإصدار قوانين تحد من خطر الافكار المتطرفة وخطر المخدرات».



بدوره قال النائب البحريني فؤاد الحاجي، إن «ما تمر به أوطاننا وماوصلت اليه من الخوف من العمليات والارهاب حيث نعاني ونعيش بظروف لم تمر على بلداننا من قبل»، مبينا أن «من ينفذها ليسوا مستوردين لبلادنا إنما شباب مغرر بهم».



وأضاف الحاجي، أن «سن التشريعات والقوانين وتحديثها لتلائم الواقع هذا ليس حلا إنما الحلول الاستباقية التي تحمي مجتمعاتنا العربية والاسلامية من هذا التطرف»، مضيفا ان «الحل يبدأ من النواة وهي الاسرة والمراحل الاولى من التعليم وهي المدارس ومراجعة مناهج التعليم فهي مسؤولية مجتمعية»، مشيرا إلى أن «الاجتماع اليوم يضم 13 دولة بعد أن كانت 5 دول».



واختتم الاجتماع بعدة توصيات ابرزها تعديل النظام الاساسي للاتحاد حتى يتواكب مع الفترة الحرجة التي تمر بها الأمة العربية من خلال اصدار تشريعات وقوانين تهدف لحماية شبابنا وابنائنا من المنظمات المصدرة للارهاب.



وذكر النائب عبدالله الطريجي «كان هناك توصيات عملية بإقامة فعاليات حيث ستكون أولها في الصيف القادم من خلال ايجاد معسكر للشباب المنتسبين للكشافة يضم الدول المشاركة في الاتحاد»، مبينا انه «سيتم دعوة جميع رؤساء جمعيات الكشافة المنضمين اعضاءهم حتى يتم الاستماع للمشاكل والمعوقات التي تمر بها الحركة الكشفية».



وذكر الطريجي أن «من التوصيات ضمن البيان الختامي، هو دعم الاتحاد للمملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز بإقامة التحالف الاسلامي لمكافحة الارهاب»، لافتا إلى أن «المنظمة الكشفية العربية تبنت اول فعالية لتقام في القاهرة، وهناك محاولة للاتفاق مع بعض النواب أن يبعثوا للامانة العامة للاتحاد ومقرها في الكويت إذا كان لديهم أي فعالية أخرى».



 



https://youtu.be/6b3uMazzbHE

بالفيديو | عبدالله الطريجي: اختيار سمو الأمير رئيسا فخريا للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب