السلطة تنفي منعها فتح بيوت عزاء لمرسي
القدس - أحمد عبدالفتاح - 
وصلت ارتدادات وتوابع وفاة الرئيس محمد مرسي إلى كل الأراضي الفلسطينية، حيث تتمتع جماعة «الإخوان» التي ينتمي إليها ممثلة بحركة «حماس» بحضور وازن، كما تصدر نبأ وفاته جميع الصحف الإسرائيلية ارتباطاً بتأثيره المحتمل على الوضع الأمني في غزة، وعلى الداخل المصري.
وفي حين نقلت تقارير عن مصدر أمني فلسطيني قوله إن السلطة الفلسطينية قررت منع فتح بيوت عزاء في الضفة الغربية، وأن الأجهزة الأمنية ستتخذ إجراءات صارمة بحق كل المخالفين للقرار، نفى الناطق باسم الأجهزة الأمنية عدنان الضميري هذه المعلومات، مؤكداً أنه «لم يصدر أي قرار من هذا النوع لا على المستوى السياسي ولا على المستوى الأمني».
إلى ذلك، قال عاموس هرئيل المحلل العسكري في «هآرتس» إن تل أبيب تتابع بتأهب التطورات في مصر، في أعقاب وفاة مرسي بسبب توقع محاولة الإخوان المبادرة إلى أنشطة احتجاجية، مضيفاً أن الامتحان الأساسي سيكون يوم الجمعة القادم بعد الصلاة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات