الشريعان: قوانين مشاركة القطاع الخاص تتطلب مراجعة وتطويراً
أكد الرئيس التنفيذي في شركة المباني وليد الشريعان «أن مشاركة القطاع الخاص في رؤية مستقبل الكويت الاقتصادي له أهمية كبيرة، من خلال تحقيق خطط الدولة التوسعية، قائلاً: إن بعض الجهات الحكومية المترجمة لهذه الرؤية –من وجهة نظرنا- تحتاج المزيد من التدريب.
جاء ذلك خلال مشاركة شركة المباني في ندوة «دور القطاع الخاص في مستقبل الاقتصاد الكويتي» التي نظمتها المجموعة الإعلامية العالمية The Business Year (TBY) بمشاركة هيئة تشجيع الاستثمار المباشر يوم الاثنين الماضي الموافق 17 يونيو 2019 في فندق فور سيزونز – لندن، بحضور وزير المالية د. نايف الحجرف ومدير عام هيئة تشجيع الاستثمار المباشر الشيخ الدكتور مشعل الجابر وسفير دولة الكويت في المملكة المتحدة خالد الدويسان وعدد من المسؤولين.
وتهدف المجموعة الإعلامية العالمية خلق حوار من شأنه أن يعطي زخمًا جديدًا لرؤية الكويت، واستِضافة هذا الحدث في لندن هو ببساطة أفضل وسيلة لإظهار طموح البلاد في مجتمع المستثمرين العالمي بأكمله، فإن الكويت تتطلع بشكل متزايد إلى القطاع الخاص لتنويع اقتصادها وتعزيزه عبر مجموعة من القطاعات، من خلال الجمع بين كبار المسؤولين العموميين وكبار رجال الأعمال المحليين والأجانب في هذه الندوة.
وأشاد الشريعان بالمبادرين الكويتيين الشباب، مؤكداً أنهم هم بناة المستقبل. وأوضح أن قطاع التجزئة يعتبر أكبر داعم وموظف للشباب، ما أتاح خلق مشاركة حقيقة لهم في قيادة المستقبل، وخلق منافسة ايجابية بينهم.
كما ذكر بأن شركة المباني تسير وفق منهج التوسع والتطور المتبع في الشركة، حيث افتتحت الشركة في أكتوبر 2017 الأڤنيوز – البحرين الذي يعد أول مشاريع الشركة خارج الكويت، وكذلك جرى افتتاح المرحلة الرابعة من الأڤنيوز في الكويت في مارس العام الماضي. وقريبا ستبدأ أعمال البناء في الأڤنيوز – الرياض، والمرحلة الثانية من الأڤنيوز – البحرين إضافة إلى مشاريع أخرى في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة ومدينة الخبر.
وفي ما يتعلق بالقوانين المنظمة لمشاركة القطاع الخاص PPP ومشاريع البناء والتشغيل الـBOT فإنها تحتاج الى مراجعة وتطوير لتساهم في استقطاب المستثمر، خاصة في ما يتعلق بالمدة الزمنية.
وفيما يخص موضوع القوى العاملة، ختم الشريعان حديثه قائلا: «إن الكويت زاخرة بالمواهب المبدعة في مختلف القطاعات، وأن قضية الأيدي العاملة لا تشكل مشكلة في الكويت».
الجدير بالذكر أن شركة المباني عملت منذ إنشائها نحو بناء علامة تجارية مستدامة تحمل قيمة ملموسة وتشكل مصدر إلهام للمشاريع الجديدة، والتي بدورها تحفز الازدهار والنمو على المدى الطويل لدولة الكويت، ودعمها المستمر لخطة التنمية الوطنية.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات