آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

118531

إصابة مؤكدة

721

وفيات

109916

شفاء تام

الرئيس الفلبيني يهدد بـ«إعلان الحرب»!
محمد مراح - القبس الإلكتروني 

بعد أن هدد الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، بإعلان الحرب على كندا، في حال لم تسترد الأخيرة أطنانًا من القمامة نقلت إلى العاصمة مانيلا على مدار أعوام، أكد قصر الرئاسة الفلبيني اليوم الخميس أن مطلب الفلبين من كنداً بشأن هذه النفايات غير قابل للتفاوض.
وكانت قناة «سي إن إن» الأمريكية قد نقلت على لسان دوتيرتي قوله: «سأرسل تحذيرا إلى كندا، ربما الأسبوع المقبل، مفاده أنه يتعين عليهم سحب هذه القمامة، وإلا سنعلن الحرب عليهم»، وأضاف: «لا أفهم سبب أنهم يجعلونا مكبًا للنفايات»، مرجحا أنه «قد يبحر إلى كندا ليلقي بالنفايات هناك».
EFEFEF

وكانت قد دخلت 103 حاويات تضم ألفين و450 طنا من القمامة إلى الفلبين عن طريق البحر من كندا، خلال الفترة من 2013 حتى 2014.
ودخلت هذه الحاويات إلى البلاد باعتبارها مخلفات بلاستيكية لإعادة التدوير، إلا أن مفتشين في الفلبين اكتشفوا أنها غير قابلة لإعادة التدوير، وتردد أن الحاويات تضم مخلفات إلكترونية ومنزلية غير قابلة لإعادة الاستخدام.
RT4RRTY

كما أن السلطات أعلنت أن تلك الحاويات دخلت البلاد بشكل غير قانوني، لأن الشركة الكندية الموردة لها لا تملك التراخيص اللازمة، ولا تزال بعض هذه الحاويات عالقة في ميناء مانيلا، حسب المصدر نفسه، وكانت الفلبين قد طالبت كندا على مدار أعوام باسترداد هذه النفايات.

تطور جديد
وفي تطور للأمر قال قصر «مالاكانيانغ» في الفلبين اليوم الخميس إن طلب إدارة دوتيرتي من كندا لاستعادة أطنان القمامة، التي تم إلقاؤها في الفلبين «غير قابل للتفاوض».
وأوردت وكالة الأنباء الفلبينية أن السفارة الكندية أكدت في وقت سابق التزام كندا باسترداد القمامة لكنها لم تحدد أي إطار زمني عندما يبدأ هذا.
ووصف كبير المستشارين القانونيين للرئيس رودريغو دوتيرتي Salvador Panelo في بيان رد كندا بأنه «سريع ولكنه غامض»، مشيرًا إلى أنه لم يكن استجابة مناسبة للبيان القوي الذي أدلى به الرئيس رودريغو دوتيرتي الذي هدد بشحن القمامة مرة أخرى إذا لم تتم معالجة المشكلة.
FEEFEFEF

وقال «نلاحظ أن رد كندا غير مناسب للبيان القوي الذي أدلى به رئيسنا ضد إلقاء القمامة على أرضنا، موقفنا ضد جعل بلادنا سلة مهملات من النفايات غير قابل للتفاوض».
وفي الوقت نفسه ، حذر بانو من أن فشل كندا في استعادة نفاياتها يمكن أن يضر بعلاقاتها الثنائية الحالية مع الفلبين.
في وقت سابق ، تعهد السفير الكندي جون هولمز بحل مشكلة النفايات، لكنه أشار إلى أن هناك «قضايا قانونية وغيرها« يجب حلها أولاً.
وقال هولمز «رئيس وزرائنا (جاستن ترودو) ملتزم بحل هذه القضية، بما في ذلك إعادة النفايات إلى كندا»، مشيرًا إلى أن «كندا لا يمكنها القيام بذلك إلا بالشراكة مع حكومة الفلبين».
جدير بالذكر أن مسألة التخلص من المخلفات أصبحت مشكلة متنامية عالميا، حيث لجأت الكثير من الدول المتقدمة إلى نقل مخلفاتها إلى الخارج بهدف إعادة تدويرها.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking