الخرجي: الموسيقى لغة الحب
عبر المطرب فيصل الخرجي عن سعادته الغامرة للأصداء الجميلة التي تحققت له خلال تجاربه في أغاني السنغل التي طرحها أخيرا، ومن بينها أغنية «راحة بال»، لافتا إلى أنه قرر صرف النظرا تماما عن طرح أي ألبوم غنائي لان اليوم أصبح عصر أغاني «السنغل»، في ظل بحثه المستمر عن القيمة في الكلمة والموسيقى والأفكار الواقعية القريبة من الجمهور والمجتمع، وأنه يحمل شعار «الموسيقى هي لغة الحب، ومن أجل الحب أغني».
وأضاف أنه يحاول كمغن وكملحن شاب الاجتهاد بأفكاره الموسيقية لتقديم أشياء جديدة تلامس قلوب الناس لكونها قريبة منهم، وهي تتطرق إلى العلاقات العاطفية والإنسانية والاجتماعية، كما أنه يحرص على اختيار كلمات واقعية لكي تصل إليهم بكل سلاسة، وهو يعتز كثيرا لانه يغني من أجل نثر الحب والفرح، لكون الموسيقى هي لغة واحدة تجمع كل البشرية بكل أعراقها.
وذكر الخرجي أن غيابه عن الساحة الغنائية ربما أثر فيه نوعا ما، لكن لم ينقطع عن التواصل مع جمهوره، حيث وصل إلى بلدان في المغرب العربي واليمن والسودان ولبنان، وان الفترة التي غابها منحته الفرصة لإعادة حساباته، والانطلاق بقوة في المجال الغنائي، إضافة الى أنها غيرت طريقة تفكيره كثيرا عن السابق.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات