1.5 مليار دولار استثمارات في مشروع أيلة
إبراهيم عبدالجواد -
كشف رئيس مجلس إدارة شركة رزق الدولية صلاح الجيماز، عن معاناة شركات التطوير العقاري في الكويت نتيجة أن هناك دخلاء على المهنة عملوا على تشويهها، بحيث اصبحت مهنة من لا مهنة له، مشيرا الى ان الاجراءات الحكومية الاخيرة أعادت الثقة الى السوق مرة اخرى.
وقال الجيماز عقب افتتاح ملتقى ايلة العقاري، الذي نظمته شركة واحة أيلة للتطوير وشركة رزق الدولية، والذي يأتي تحت عنوان «اكتشف العقبة»، ان الشركة تعمل على تحقيق طموحات المتعاملين بالسوق العقارية من خلال طرح المشاريع العملاقة والمتميزة التي تناسب ذوق الجمهور الخليجي بصفة عامة والكويتي بصفة خاصة. وأشار الى ان الملتقى هو ثمرة تعاون مشترك مع شركة واحة أيلة للتطوير التي تعد مثالا للانجاز التطويري والحضري العالي المستوى، وما لمسناه من تحفز لدى الكثيرين للاطلاع على الفرص المتاحة في المشروع، مؤكدا تطلعه إلى أن يكون هذا الملتقى بداية للعديد من الملتقيات واللقاءات الاستثمارية والاقتصادية التي تعرض الفرص المتاحة في البلدين.
من جانبه، قال المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين «إنه وانطلاقا من غاية أيلة في طرح منتج عقاري فريد يلقى قبول الأشقاء العرب في الكويت وكل دول الخليج العربي والوصول الأقرب إليهم، جاء هذا الملتقى الاستثماري الاقتصادي بهدف تسويق الأنشطة العقارية والمشاريع العملاقة في هذا القطاع على مستوى العقبة والمملكة، اضافة إلى المشاريع العملاقة والبنى التحتية الجاهزة في القطاع العقاري الجاهزة للتسويق، وذلك ضمن مدن متكاملة كمدينة واحة أيلة».
وأشار المهندس دودين إلى أهمية إطلاع المهتمين في الكويت على الانجازات المتقدمة في مشاريعنا العملاقة، مثل واحة أيلة، والبنى التحتية الكبيرة وحجم الاستثمارات التي تم ضخها في المشروع على مدار سنوات طويلة من العمل، حيث يعتبر حالياً نموذجاً يحتذى لما يضمه من ملاعب واكاديميات ومرافق للغولف، والآف الغرف الفندقية، ومراسي اليخوت ووحدات سكنية فاخرة تمثلها شقق الغولف والجزر وغيرها.
وقال إن حجم الاستثمار في المشروع بلغ 1.5 مليار دولار، بينما وصلت نسبة الانجاز الى %100، حيث يختلف هذا المشروع بسبب جاهزية الوحدات به وتسليمها مع وثائق الملكية مباشرة الى العملاء.
يشار إلى ان الجانبين الأردني والكويتي وقعا على 14 اتفاقية ومذكرة تفاهم لترسيخ التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية وذلك ضمن اعمال اللجنة العليا الكويتية الاردنية المشتركة.
وتربط الأردن بالكويت 57 اتفاقية ثنائية في كل المجالات التعاونية، وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 400 مليون دولار في عام 2017، فيما تبلغ الاستثمارات الكويتية 18 مليار دولار لتكون الاستثمارات الأكبر في الأردن من بين كل البلدان العربية والأجنبية.
ويأتي ملتقى أيلة العقاري، الذي يحتضنه فندق موفينبيك البدع، تجسيداً للعلاقات الأخوية الراسخة بين الأردن والكويت، ويستمر خلال الفترة من 19 وحتى 21 مارس الجاري من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثامنة مساء ليعرض نماذج من المنتج العقاري والسياحي الرفيع المستوى في أيلة.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking