آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

120927

إصابة مؤكدة

744

وفيات

112110

شفاء تام

ترامب وكيم نقيضان.. حتى في الطعام
سليمة لبال - 
يفضّل الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون تناول ستيك اللحم نيئا (من الداخل نصف استواء)، بينما يتلذّذ الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتناول اللحم المطهو جيدا، لكن يبدو أن خلافاتهما حول الملف النووي هي ما أفشلت في نهاية الأمر قمة هانوي وليس نوع الطعام الذي يفضّلانه.
كان اللقاء الثاني بينهما مناسبة لتناول عشاء حميمي في فندق فخم بالعاصمة الفيتنامية، وإن كان ترامب لا يُخفي حبه للطعام البسيط مثل الوجبات السريعة فإن ذوق رئيس البلد المعزول يبدو أكثر غرابة.
فقد كشف بول سمارت، شيف مطبخ سوفيتال ليجوند ميتروبول، الذي عمل مع الطباخين الخاصين لكيم، بعضا من جوانب الحياة الخاصة للرجل الأقوى في بيونغ يونغ، موضحا أن «كيم تناول ستيك لحم غير مطهو جيدا، تم تحضيره وفق الطريقة الكورية الشمالية بـ(الفلفل)، أما ترامب فقد تناول قطعة لحم مطهوة جيدا على الطريقة الفرنسية، بإضافة الثوم والزعتر والخزامى والزبدة». ووفق ما صرّح الشيف الأسترالي في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية، فإن حب كيم تناول اللحم الذي يكاد يلامس النار لثوان معدودات يؤكد أنه يحب النوعية الجيدة. وأضاف: «إنه يحب حقا تناول وجبة العشاء وتجريب الطبخات». ويتابع سمارت: «وفق طباخَيه، فإنه يتذوق النوعيات الجيدة، إنه يحب الكافيار وسرطان البحر والمنتجات الفاخرة جدا، ويحب فعلا أن يتلذذ بالطعام».
ويحضر كل فريق أطباقه الخاصة. وقد جلب الكوريون الشماليون كل مستلزمات الطبخ، بما في ذلك ستيكات اللحم من بلادهم إلى فيتنام، على متن القطار المصفَّح، الذي نقل الجميع من بيونغ يانغ إلى هانوي.

ستيك أحمر وثخين
وكشف الطاهي الأسترالي أن ستيك اللحم كان أحمر قانيا وثخينا. وقال إن ذلك قد يعود الى أن العجول الكورية الشمالية مثلها مثل عجول الواغيو اليابانية، ترعى بكل حرية في مناطق عشبية.
وما عدا العربات التي تجرها ثيران، من النادر ان ترى قطعانا ترعى في الارياف الكورية الشمالية، فالشمال بلد فقير، حيث يعاني 40 في المئة من السكان من اللاأمن الغذائي، وفق الأمم المتحدة.
وكان ترامب مكث في فندق ميتروبول خلال زيارة رسمية عام 2017 وقضى الليل في جناح تقدر تكلفته بـ 4800 دولار لليلة. ويقول سمارت إنه حضّر 6 كؤوس من آيس كريم الفانيلا، ولكن ترامب لم يلمسها.
والأربعاء الماضي، لم يترك الرئيس الأميركي -الذي يبدو أنه تناول اللحم الكوري الشمالي للمرة الأولى- شيئا من حلوى «فوندو الشوكولاته». وهكذا، يكون مواطن أميركي عادي تناول قطعة لحم منحه إياها شخص مشمول بالعقوبات الأميركية.

كلاب الأثر
قبل القمة، مشّطت كلاب الأثر المطبخ، وتناول متذوقون من الجانبَين عيّنات من كل الاطباق.
وقال سمارت إن المكونات الكورية الشمالية كانت مغلَّفة بطريقة صحية جدا. وأضاف: «لقد أحضروا معهم الكحول أيضا، من اجل تطهير سكاكينهم وألواح التقطيع».
واكتشف الكوريون -بفضل كوكتيل الجمبري الذي طلبه ترامب- طبقا كلاسيكيا أميركيا يعود الى ثمانينيات القرن الماضي. وذكر الطاهي أن الجمبري كان محضَّرا مع صوص يتكون من المايونيز والكاتشاب والتاباسكو. وأضاف: «لقد أعطيتهم وصفة الطبق، وأخذوها معهم، وهم ايضا شرحوا لي كيف يُحضَّر الكيمشي، وهو الملفوف المُخمَّر التقليدي الكوري».
ولم يتناول ترامب مع نظيره الكوري الشمالي وجبة الغداء في اليوم التالي، بسبب عدم اتفاقهما على نزع سلاح كوريا الشمالية والعقوبات التي سلطت عليها.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking