آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

141876

إصابة مؤكدة

874

وفيات

135303

شفاء تام

الأزهر: «الإخوان» على خطى «داعش»
القاهرة - محمود كمال - 
لأول مرة منذ قيام ثورة 30 يونيو 2013، يهاجم الأزهر الشريف ممارسات جماعة الإخوان في كلمات مباشرة لا تحتمل التأويل، حيث وصف الجماعة بـ«الإرهابية»، و«أنها تسير على خطى داعش»، ونزع عن أعضائها، قتلة النائب العام السابق هشام بركات، صفة «الشهادة»، وهي الصفة التي حاول عناصرها ترويجها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام التابعة لها.
وقال «مرصد الأزهر لمكافحة التطرف» إن جماعة الإخوان الإرهابية تسير على خطى داعش وغيرها من الجماعات الإرهابية التي تسعى إلى نشر الفوضى وتحقيق أجندات خفية، وتحاول عبثاً أن تهدد أمننا وأماننا، وأن الواجب على كلّ فرد يعيش على أرض مصر أن يحافظ على تماسك الوطن.
وأضاف المرصد، في رده على بيان جماعة الإخوان الصادر بعنوان: «رسالة الإخوان المسلمين: عزاءٌ مؤجلٌ وقصاصٌ مستحق» حيث صدرت الجماعة بيانها بقول الله تعالى «وَلَا تَقُولُوا لِمَن يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أموات بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَٰكِن لَّا تَشْعُرُونَ» انه استشهاد في غير موضعه وتحريف للكلم عن مواضعه، فالشهداء الحقيقيون هم من يدافعون عن أوطانهم ضد كل معتد ويدفعون أرواحهم فداء لحماية ترابه وسمائه وأهله وكل من يعيشون على أرضه، وليس هؤلاء الذين يروعون أهله ويهددون أمنهم وأمانهم ويسعون إلى نشر الفساد والفوضى في ربوعه.

العائدون من ليبيا
في غضون ذلك، قضت محكمة جنايات القاهرة، أمس، بالسجن المؤبد لمتهمين، والمشدد 15 سنة لثلاثة متهمين، والسجن 5 سنوات لمتهم، والسجن 3 سنوات على 8 متهمين آخرين، وذلك في إعادة محاكمة 14 متهماً بالانضمام لجماعة تكفيرية مسلحة في القضية المعروفة إعلامياً بـ«العائدون من ليبيا». وكان النائب العام قد أحال المتهمين في فبراير 2015 إلى المحاكمة الجنائية، بعد ضبطهم في منفذ السلوم أثناء عودتهم من ليبيا، لاتهامهم بالضلوع في أعمال عنف وإرهاب خارج الأراضي المصرية. جدير بالذكر أن الدائرة 28 إرهاب قضت في وقت سابق بأحكام ما بين الإعدام والمؤبد والبراءة للمتهمين في القضية، وتم قبول طعن المتهمين في شهر أكتوبر الماضي.

أمر غير مقبول!
في سياق آخر، هاجم رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبدالعال خلال الجلسة العامة أمس بعض النواب، وقال عبدالعال بغضب وانفعال: «هناك 440 نائباً وقعوا إلكترونياً على حضور الجلسات، ولكنهم انصرفوا، أين ذهبوا؟! هذا الأمر غير مقبول، فالنواب يحصلون على مقابل حضور الجلسات، ولكن مجرد التوقيع وأمشي أمر لا يصح».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking