بوادر اتفاق بشأن «المنطقة المقسومة»
سعد الشيتي وحمد السلامة-
أكَّد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد- تعليقاً على زيارة وزير النفط بخيت الرشيدي أول من أمس إلى السعودية والمتعلقة بالمنطقة المقسومة- أن هناك «بوادر لإنهاء هذا الملف». وقال الخالد في مؤتمر صحافي مع نظيرته النمساوية كارين كنايسل أمس إن «العلاقات الكويتية ــ السعودية تستوعب أي أمر طارئ، ونحن قادرون بقيادة سمو أمير البلاد وخادم الحرمين على مواصلة لقاءاتنا وبحث كل ما يتعلق بالمنطقة المقسومة، ونرجو حل الموضوع في أقرب وقت».
في السياق، نقلت «رويترز» عن «وول ستريت جورنال» أن الكويت والسعودية «اقتربتا من اتفاق بشأن حقل نفطي بعد توسط واشنطن». ولفتت إلى أن هناك مصادر تتحدث عن أن إنتاج النفط في المنطقة المقسومة بين السعودية والكويت قد يُستأنف في الربع الأول من 2019.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات