آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

52007

إصابة مؤكدة

379

وفيات

42108

شفاء تام

الدراما المحلية.. وجوه مكررة وقضايا مستهلكة
عبدالمحسن الشمري -
ينتظر مشاهدو التلفزيون موسم الدراما الرمضاني، لكن يبدو أن المشاهدين لن يجدوا ضالتهم في رمضان المقبل، فالدراما المحلية ستكرر نفسها شكلا ومضمونا، منذ قرابة العشرين عاما، تتكرر الوجوه في الأعمال الرمضانية، وتتكرر القضايا والموضوعات، نجمات الدراما المحلية لا يخرجن أبدا عن إطار الشخصية «السوبر»، تلك الشخصية القادرة على حل كل المشكلات والحاضرة في كل مكان، ومؤلفو الدراما رضخوا تماما لرغبات النجمات، وتركوا لهن المجال لتحوير الأعمال وتقليص الشخصيات لخدمة الشخصية المركزية التي تؤديها النجمة، وهي حاضرة في كل مشهد، وقادرة على حل كل المشكلات، الكل يأتمر بأمرها، ويرضخ لطلباتها.
الأدوار الرجالية لم تعد مهمة، وليس أمامها إلا الاقتناع بأدوار هامشية، ومما زاد الطين بلة رحيل أو غياب الأسماء الكبيرة من النجوم مثل عبدالحسين عبدالرضا وخالد النفيسي وغانم الصالح والعديد من الأسماء، وبقية الأسماء الرجالية التي تحاول أن تظهر بشكل مختلف، وتسير عكس تيار الدراما النسائية لا تجد الفرصة للتعبير عن الذات.
الدراما النسائية التي غزت الشاشة منذ سنوات لم تعد مقنعة للمشاهد، لأن من يقودها نجمات يكررن الشخصيات نفسها والموضوعات نفسها والقضايا نفسها، وهذا أضعف الدراما المحلية إلى حد كبير، لأن ما يقدم من أعمال يسير في اتجاه غير منطقي، يصور الحل والربط بيد امرأة ضعيفة جدا، لكنها تنتصر على الكل من دون أن يكون هناك منطق أو مبرر، فالمرأة تبدأ في الحلقات الأولى ضعيفة تعيش معاناة ولا تجد لها ناصرا أو معينا، لكنها سرعان ما تتحول إلى شخص قوي جدا يقف ضد الرجل، ويكون الحل والربط بيدها، وهو أمر لا يتفق أبدا مع الواقع الذي نعيشه.
الدراما المحلية في حاجة ماسة إلى انتفاضة قوية تعيد الأمور إلى نصابها، ويكون للرجل دور رئيسي فيها، كما كان الحال أيام الأعمال التي لعب بطولتها النجوم الكبار عبدالحسين عبدالرضا وسعد الفرج وغانم الصالح وخالد النفيسي، ونحن في انتظار الفارس الذي يحمل على عاتقه مسؤولية إعادة الدراما الكويتية إلى موقعها الحقيقي والطبيعي، بعيدا عن دراما نسائية مكررة واستهلاكية.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking