.. وترجل «رجل المواقف»
فقدت الاسرة الرياضية رجلاً من خيرة رجالها الكبار وشخصية لها تأثيرها الكبير، سواء من الجانب المعنوي او الانجازي، فعطاؤه الرائع المتميز
في أدائه لدوره كرئيس للنادي العربي الرياضي لم يبعده عن عطائه للرياضة الكويتيه بصفة عامة.. بويوسف، الله يرحمه، قامة رياضية كبيرة تجده يبدي رأيه بشجاعة وجرأة، وصلباً في الدفاع عن مصالح الرياضة وقوي لا يتنازل الا اذا كانت الردود مقنعة تماماً.. المرحوم، بإذن الله، احمد سيد عبدالصمد..
ترأس النادي العربي في فترة زمنية كانت من اصعب مراحل الكرة الكويتية وفِي أوج خلافاتها في العقلية التي تدير سفينة الرياضة ايّام كانت من اروع وأقوى مراحل مرت على الرياضة لدينا، وكانت احد الأسباب للتنافس بين الأندية في الفوز بالبطولات، خاصة بكرة القدم.. وانا عشته بكل مستوياته، ووقتها كانت هناك إقامة الندوات لعرض وجهات النظر، وكل جهة تعبر عن افكارها وتطبيقها ومدى صحة العمل بها وكانت تلقى صدى وحضوراً كبيراً من الجماهير والرياضيين الذين ينتمون للجبهتين.. وكان المرحوم بويوسف احد فرسان هذه الندوات، وعندما يتحدث تجده يعبر بحيادية وصدق عن مواقفه، ومدافعاً عن حقوق الرياضيين بقوة، وهو بلا شك يمتلك شخصية قوية ومحبوبة، وله حضور في وجوده في أي موقع..
وانا لن أنسى هذا الرجل، وخلال لقاءاتي معه كان يقول لي كنت اتمناك عندنا في النادي العربي الرياضي، وعندما يقول لك رئيس النادي العربي وبمكانته، فأكيد ان لك تقديرا خاصا لدى شخصه الله يرحمه.. ولن أنسى المرحوم بويوسف سنة 1979، ووقتها كنت راجع من الولايات المتحدة الاميركية لألعب مع النادي بطولة كأس الامير، وكوني لم أشارك في كأس الخليج الخامسة وقتها.. دارت احاديث كثيرة عن سبب عدم مشاركتي مع المنتخب في بطولة الخليج وحضوري للمشاركة مع النادي في كأس الامير.. وحتى تظهر الحقيقة للجماهير الرياضية وتتضح الصورة دون لغط وتحريف اجرى المرحوم لقاءً تلفزيونياً مع رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، ووقتها كان الشهيد فهد الاحمد، وسأله أنتم تقولون إن سعد الحوطي اعتذرعن اللعب مع المنتخب، والآن هو آت ليشارك مع ناديه الكويت في مسابقة كأس الامير، وكان لهذا البرنامج صدى كبيراً وقتها، لما دار فيه من حوار مثير وجدل في الوسط الرياضي، واضطررت أن اصدر بياناً أوضح للشارع والوسط الرياضي أسباب عودتي وعدم مشاركتي مع المنتخب في بطولة الخليج.
بويوسف شخصية رياضية محبوبة لا يتصنع العمل، بل يعمل ويفرض نفسه، بمعنى انه يواجه المشاكل ويسعى لحلها ولا يزيدها تعقيداً.. واتمنى من النادي بجميع رجالاته وضع سيرة المرحوم احمد سيد عبدالصمد في تاريخ النادي العربي، لتكون مرجعاً لقيادته وحكمته ومثالاً يتبعه من يريد للنادي العربي التفوق وتحقيق الانتصارات والعودة لإحراز البطولات.

سعد الحوطي

 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات