شكاوى من تكدّس الطرود البريدية
اشتكى مواطنون ومقيمون من تأخر تسليم الطرود البريدية، إلى جانب التكدس الملحوظ للبعائث الواردة إلى مراكز الفرز، مما يعطل مصالح مستخدمي البريد.
وتناقل مستخدمو البريد، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الملاحظات بشأن الخدمات المقدمة من اقسام البريد المختلفة، مشيرين إلى وجود إضراب عن العمل شهدته بعض مراكز تسليم وفرز الطرود البريدية، ساهمت في تأخير وصول طرودهم إلى مراكز التسليم خلال الأسبوع الماضي، الأمر الذي نفاه مصدر مسؤول في وزارة المواصلات، مؤكدا استمرار العمل من دون تعطيل.
في المقابل، نشر ناشط في المجال البريدي، في حسابه عبر تويتر، ملحوظة بشأن بداية تكدس داخل مركز الفرز، معللاً أسباب ذلك بعدم التزام موزعي الشركة المتعاقد معها، إلى جانب اهمال مراقبي ومديري البريد في متابعة الأعمال اليومية، حيث بلغ عدد الطرود المكدسة أكثر من 2600 طرد.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات