مبارك العجمي

مبارك العجمي

أكد النائب مبارك العجمي أن هناك أكثر من ملف في وزارة الداخلية يستوجب مساءلة الوزير الشيخ ثامر العلي، على رأسها قضية التعيين في الإدارة العامة للتحقيقات والعسكريين الجامعيين، ووجود نية لاستبعاد بعض الكفاءات في الوزارة.

وقال العجمي إن أول هذه الملفات «العبث في تعيينات إدارة التحقيقات، والظلم الذي وقع على العسكريين الجامعيين»، مشدداً على أن «كل هذه الملفات مستحقة للمساءلة، والأدهى والأمر ما سمعناه مؤخراً عن نية الوزير إقصاء واستبعاد عدد من الكفاءات في الوزارة».

ولفت إلى «شبهات في بعض صفقات الوزارة قد تعيد لنا شبح قضية ضيافة الداخلية»، وبيّن أن «هناك قيادات بالوزارة ليست على قدر المسؤولية بسبب ضعف الأداء والتخبّط في القرارات والمحسوبيات».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking