بريطانيا قد تكون تجاوزت ذروة الموجة الثانية من «كورونا»

انخفض معدل تكاثر عدوى فيروس كورونا «R» في بريطانيا إلى أقل من 1 وفقًا لصحيفة ديلي ميل، وتراجع عدد الإصابات إلى النصف خلال الأسبوعيين الماضيين.

وذكرت الصحيفة أنه على الرغم من هذه التطورات، والتي يمكن أن تعطي إشارة، على تجاوز ذورة الموجة الثانية من الوباء في بريطانيا، فقد رفض رئيس الوزراء البريطاني مطالبات مجموعة مؤلفة من 70 عضوًا من أعضاء البرلمان المحافظين، حثت الحكومة على البدء في رفع الإغلاق في موعد أقصاه 8 مارس، عندما يتم إعطاء اللقاحات للفئات الأكثر ضعفًا.

ورفض جونسون بشكل صارم تخفيف القيود في الوقت الحالي، محذراً من أن هيئة الخدمات الصحية الوطنية لا تزال تحت ضغط كبير.

وكانت المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ، كشفت إن معدل انتشار الفيروس «R» انخفض بشكل حاد خلال الأسبوع الماضي، ليتراوح بين 0.8 و 1، بعد أن كانت مستوياته بين 1.2 و 1.3.

ويمثل المعدل «R» عدد الأشخاص الذين ينقل إليهم الفرد المصاب المرض، وأي معدل أقل من واحد يعني أن تفشي المرض يتراجع.

يذكر ان إجراءات الإغلاق التي فرضتها الحكومة البريطانية، أثرت بشكل سلبي على الاقتصاد، مما أضطر الحكومة إلى اقتراض أكثر من 34 مليار جنيه إسترليني في ديسمبر - ثالث أعلى إجمالي شهري على الإطلاق - حيث تسعى جاهدة للحفاظ على ملايين الوظائف، وإنقاذ الشركات المنكوبة، في الوقت الذي تتضاءل فيه عائدات الضرائب.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking