«عراق آيدول» أغنيات بأصوات مميزة

أصوات شبابية عراقية مبهرة ومواهب واعدة تحلم بالنجومية والظهور والتألق أمام الجمهور. اختاروا الانطلاق من الموسم الأول في برنامج «عراق آيدول» على «MBC العراق»، حيث يقفون في حضرة لجنة تحكيم ثلاثية تتألف من ثلاثة نجوم عراقيين هم: حاتم العراقي، رحمة رياض، وسيف نبيل، فيما يقدم البرنامج ميس عنبر.

شاركت في الاختبارات الأولى آلاف الأصوات من مجموعة من المدن العراقية، كالعاصمة بغداد، والموصل، والبصرة، وكركوك، والنجف، وكربلاء، والسليمانية، وأربيل، قبل أن يخوض المشاركون تجارب الأداء أمام لجنة التحكيم، على أن يتأهل 12 منهم فقط إلى مرحلة العروض المباشرة. وبعد تجارب الأداء التي تمتد لحلقتين، يبدأ التصويت للمشتركين مع نهاية الحلقة الثانية، ويستمر حتى الحلقة الختامية التي يتوج فيها مشترك واحد باللقب.

ويعد الفنان حاتم العراقي بأن الجمهور سيتابع ألواناً مختلفة وأصواتاً متنوعة وواعدة، مع مشتركين يحدوهم الحماس لإيصال الأغنية العراقية بألوانها المتعددة، آملاً أن يحققوا النجاح، ويصلوا إلى الأهداف التي يرسمونها نصب أعينهم.

يتميز العراقي بأنه الأكثر تفهماً للمشتركين، حيث يجد تبريرات لهم ويطلب إعطاءهم فرصة ثانية، إذا لم تجد أغنيتهم الأولى أمام اللجنة الصدى الطيب، ويقول: «الخوف يمنع المشترك أحياناً من النوم، والارتباك يؤثر على أدائه، وأعرف صعوبة أن يرى حياته الفنية وانطلاقه إلى عالم النجومية مرتبطين بهذه اللحظة، لذا نعطيه فرصة ثانية، كي يبين إمكاناته، خصوصاً أن معنا أصواتاً خارقة».

ويضيف «انني من خلال خبرتي وخبرة الشباب الموجودين معي في اللجنة، نحاول أن نقدّم شيئاً جميلاً لمستقبل الأغنية العراقية».

ويتوجّه العراقي بنصيحة إلى المشتركين، الذين لم يحالفهم الحظ في الانتقال إلى العروض المباشرة، بالقول إن «الحياة مستمرة، ومازلتم في مطلع شبابكم، وستجدون أكثر من فرصة يمكنهم خلالها أن تبثوا مواهبكم، فيما أطلب ممن تأهلوا إلى العروض المباشرة أن يهتموا بأنفسهم وبأصواتهم لأن المسؤولية كبيرة على عاتقنا، وهدفنا أن نقدم الأغنية العراقية بأفضل صورة».


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking