لأول مرة.. ضباط المستقبل بالقرعة

تحقيقاً لمبدأ المساواة والشفافية بين المتقدمين، أجرت أكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية، اليوم، ولأول مرة في تاريخها نظام القرعة لقبول الطلبة الضباط الدفعة الـ30 (ضباط اختصاص).

وأشرف على نظام القرعة وزير الداخلية الشيخ ثامر العلي، ووكيل الوزارة الفريق عصام النهام، وكبار القياديين الأمنيين في أكاديمية سعد العبدالله، وشاركوا في سحب أسماء المتقدمين.

وبلغ عدد الطلبة المتقدمين لأكاديمية سعدالعبد الله للعلوم الأمنية 1181 طالباً، حيث تم استبعاد 72 منهم، لعدم استيفائهم الشروط المحددة.

ودخل 1069 طالباً نظام القرعة، وتم اختيار 320 طالباً منهم في 22 تخصصاً متنوعاً.

وقال الوزير العلي، إن نظام القرعة في تحديد أسماء المقبولين تجربة متميزة أرست مبدأ العدل والمساواة والشفافية بين جميع المتقدمين، وهي تجري لأول مرة منذ إنشاء الأكاديمية.

من جانبه، أشاد الفريق عصام النهام، بالتجربة التي لاقت استحساناً كبيراً بين جميع المتقدمين، واعطت فرصا متساوية للجميع من دون تدخلات.

إلى ذلك عبر عدد كبير من الطلبة المتقدمين الذين لم يحالفهم الحظ في عملية القرعة، عن رضاهم التام بنظام القرعة التي جرت أمام الجميع بشفافية، ومساواة، مشيرين إلى أن جميع المتقدمين أخذوا حقهم، وباركوا للمقبولين الذين حالفهم الحظ.

ومن جانبهم، أشار عدد من ضباط المستقبل الذين وقع عليهم الاختيار بالقرعة إلى ان قبولهم في أكاديمية سعدالعبدالله شرف كبير، فخدمة الوطن في الميدان الأمني حلم لهم منذ الصغر.

وجددوا التأكيد على ان تجربة القرعة تحقق المساواة وتمنع أي تدخلات في الاختيار، مشيرين إلى أن انخراطهم في سلك الشرطة سيجعلهم يشاركون في تأمين البلاد وحماية المجتمع من الجرائم. 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking