هل يمكن للحاصلين على لقاح كورونا التبرع بدمائهم؟

هل يمكن للحاصلين على لقاح كورونا التبرع بدمائهم؟.. سؤال بات يتردد كثيرا بعد أن شرعت معظم الدول في خطة تطعيم مواطنيها بلقاحات كورونا.

ووفقًا للصليب الأحمر، الذي يتبع إرشادات أهلية التبرع بالدم الصادرة عن إدارة الغذاء والدواء، يمكن للأشخاص الذين يتلقون لقاح فيروس كورونا تأجيل التبرع بالدم ومع ذلك، فإنه يعتمد على نوع اللقاح الذي يتلقاه الفرد، ولكن أولئك الذين تلقوا لقاح «موديرنا» لا يحتاجون إلى تأجيل تبرعهم، أما أولئك الذين يتلقون لقاحًا يحتوي على شكل ضعيف من الفيروس ، مثل لقاح استرازينيكا أوجونسون، فيجب أن ينتظروا أسبوعين على الأقل قبل التبرع.

وحتى الآن لا توجد بيانات أو دليل على أن هذا الفيروس التاجي يمكن أن ينتقل عن طريق نقل الدم، ولم يتم الإبلاغ عن أي حالات نقل في جميع أنحاء العالم لأي فيروس تنفسي بما في ذلك فيروس كورونا، ومع ذلك، يجب الالتزام ببعض الإرشادات عندما يتعلق الأمر بالتبرع بالدم أثناء الجائحة.

ووضعت المؤسسة إرشادات ونصائح للتبرع بالدم أثناء جائحة كورونا

فيجب على أي شخص ثبتت إصابته بفيروس كورونا الجديد مؤخرًا ألا يتجنب التبرع بالدم فحسب، بل يجب عليه أيضًا البقاء في عزلة لتجنب انتشار الفيروس.

ولا تسمح بعض بنوك الدم الرائدة للأشخاص الذين سافروا دوليًا بالتبرع بالدم لمدة 28 يومًا على الأقل بعد سفرهم.

كما يفضل أن يتجنب أي شخص ثبتت إصابته بفيروس كورونا ألا يتبرع بالدم حتى 28 يومًا على الأقل بعد الشفاء، وأن يكون جميع المتبرعين خاليين من الأعراض وأن يشعروا بصحة جيدة وقت التبرع.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking