الحمد لله الذي بلغنا عام 2021 ونحن بكامل صحتنا وعافيتنا، وأمننا وأماننا، من بعد عام تميزت أحداثه بالمفاجأة والسرعة، كثير من الإخفاقات، الإحباطات قابلها طموح، عزيمة، صبر، تحمل أكثر وأكبر عند الغالبية.

أنا شخصياً أسميته عام التحديات!

لما شاهدت وعايشت أروع قصص البطولة، التحدي والقوة للوصول للأفضل.. فهكذا أبناء وطن النهار لا يُثنيهم عزمٌ عن عزم ولا كسر عن جبر..

2020 أنتِ يا رُبّ ضارةٍ نافعة!

أنفعتِ من عرف بذكائه كيف يُحوّل الِمحنة إلى مِنحة، كيف يغير الخوف إلى تفاؤل، أظهرتِ قناصي الفرص بطريقة مُبدعة، شباباً مبتكرين طوروا مشاريعهم وتجارتهم بطريقة مُذهلة فكانت ربحاً جميلاً لم يكونوا ليحلموا به أبداً..

مرة أخرى لم يكن كل ذلك إلا حليفاً لمن عرف كيف يتكيّف مع الأحداث!

اليوم والغالبية العظمى متفائل بالعام الجديد 2021، على مستوى الصحة، التعليم، الإسكان، الشؤون، التجارة، الأشغال والخطط التنموية وغيرها من قنوات تريح الشعب ليكون أفضل وأكثر سكينة واستقراراً وعطاء سيكون عليك أنت الدور من الجانب المقابل.. نعم عليك مسؤولية تطوير نفسك إن أخفقتْ تلك الكفة الثقيلة التي تأملت بها، فأنت بحاجة لأن تكون قوياً مكتفياً بذاتك فقط.

السؤال كيف يكون ذلك وأنت جزء لا يتجزأ من منظومة ذلك المجتمع؟

الجواب: تضع أهدافك السنوية التي تشمل جميع جوانب حياتك مما يعود عليك بالأفضل معنوياً أولاً ومادياً ثانياً (لأن ثانياً لن يدُرّ دون أولاً)، بشرط أن تكون أهدافاً واقعية، هادفة، مربحة، ذكية، قابلة للتطوير، مرنة تواكب أي ظروف أو مستجدات (كما حدث في فترة الكورونا).

كثير من المشاريع المنزلية/ الصغيرة وحتى المتوسطة، استطاعت أن تتكيف مع ذلك الوضع الذي أيقنت بسرعة أنّ المدة ستطول ويجب أن ترجع الحياة تدريجياً مع الالتزام بالضوابط التعليمات.

فإذا لم تكن – بالعام الماضي من ضمن فئة التحدي – لا أقصد كصاحب مشروع تجاري فقط، وإنما كإنسان يعيش على الأرض ولديه رسالة، أن تُحقّق ما تريد للحياة الأفضل، «فهذا الميدان يا حميدان»، وتفضل وضع أهدافاً جميلة تجعل من وجودك بصمة، وإن ذهبت ـ وتم إحلالُك - أقله تكون أنت والناس براحك، لا تكن «كما رحتي جيتي». وتذكر يا عزيزي الحياة دقائق لا تنتظر أحداً وثوان، فماذا تنتظر أنت؟.

هنادي ملا يوسف

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking