ثرى الكويت يحتضن جثامين 13 من شهداء الغزو العراقي

شيعت الكويت بمراسم عسكرية 13 من شهداء الوطن الأبرار، الذين ضحوا بأرواحهم خلال الغزو العراقي الغاشم عام 1990، وذلك بعد أن تم تسلم رفاتهم من العراق والتعرف على هوياتهم بوساطة البصمة الوراثية.

وتقدم جموع المشيعين في مقبرة الصليبيخات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ حمد جابر العلي، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح، ووزير الداخلية الشيخ ثامر العلي، ووزير المالية خليفة حمادة ووزير الدولة لشؤون الاسكان ووزير الدولة لشؤون الخدمات الدكتور عبدالله معرفي، ووزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور علي المضف وكبار القيادات العسكرية وذوي الشهداء.

وقدم الوزراء تعازيهم لأهالي الشهداء الأبرار، سائلين العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

ونوهوا ببطولات هؤلاء الأسرى والمفقودين الذين ضحوا بأنفسهم من أجل الكويت، وضربوا مثالا رائعا في الوطنية والفداء وسجلوا أسماءهم في سجل الشرف والبطولة، بعد أن واجهوا الموت بكل شجاعة وبسالة في سبيل رفعة هذا الوطن العزيز وسلامة أراضيه.

وكان رئيس لجنة شؤون الأسرى والمفقودين في وزارة الخارجية ربيع العدساني قال إنه تم تحديد مصير 13 شهيدا من الأسرى والمفقودين، وذلك بالتعرف على هوياتهم من خلال استمرار عملية الاستعراف بالتحليل الجيني للبصمة الوراثية، الذي تقوم به الإدارة العامة للأدلة الجنائية بالوزارة على الرفات التي تم جلبها من العراق لينضموا الى قائمة شهداء الكويت ممن سبق أن تم الإعلان عن التعرف على رفاتهم وهم:

1- الشهيد بدر حسين مراد الكندري

2- الشهيد سليمان كاظم قاطع علي طاهر

3- الشهيد طارق محمد أحمد عبدالله الياقوت

4- الشهيد عبدالرحمن عبدالعزيز عبدالله الشويماني

5- الشهيد عبدالمهدي عبدالحميد محمد معرفي بهبهاني

6- الشهيد عيسى محمد زمان محمد

7- الشهيد كامل عبدالرحمن محمد ناصر الفايز

8- الشهيد محمد سعد مسعود الأحمد

9- الشهيد محمد صالح محمد سليمان المهيني

10-الشهيد مسفر شبيب محمد الدوسري

11-الشهيد مهدي حبيب علي زيد البلوشي

12-الشهيد مصطفى حسين أحمد محمد القطان

13-الشهيد يوسف زيد زامل سعود الزامل.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking