مرام لـ«القبس»: «شليوي ناش» مع السدحان في رمضان

على الرغم من أن الفنانة مرام البلوشي هجرت الغناء منذ سنوات، وفضّلت التمثيل، فإن شغفها بالكلمات الجيدة والألحان المتقنة ما زال في أوجه، وتنتظر فقط الوقت المناسب لتقف من جديد خلف المايكروفون، وتترجم مشاعرها لكلمات مغناة.

في حديثها لـ«القبس»، أكدت مرام أنها كسبت تحدي الغناء في وقت مبكر، وخلال فترة من الزمن، كان عصياً على أي صوت طارىء أن ينجح ويصل للجمهور، لكن أضواء التمثيل سرقتها، لتتنقل بين اللوكيشنات، وتجسد العديد من الأدوار، وتبتعد بالتدريج عن حلمها الأول، وتجد لنفسها موطىء قدم بين نجوم التمثيل.

البلوشي تتابع حالياً ردود أفعال الجمهور تجاه مسلسل «بيت بيوت»، الذي يعرض حالياً عبر منصة قناة «أبو ظبي»، وتستعد لدخول لوكيشن تصوير مسلسل «شليوي ناش» مع الفنان السعودي عبدالله السدحان.

بداية، كشفت مرام ملامح مشروعها الدرامي الجديد: «خلال أيام سنبدأ تصوير الدراما الاجتماعية (شليوي ناش) من إخراج عيسى ذياب، ومن تأليف عبدالله السعد، ومن بطولة الفنان السعودي عبدالله السدحان، والعمل (لايت كوميدي) تقع أحداثه في قالب مختلف، وأقدم من خلاله شخصية جديدة مختلفة تماما عن دور (طلقة) الذي قدمته خلال رمضان الماضي في مسلسل (آل ديسمبر)، وهذا ما اعتدت عليه منذ سلكت درب التمثيل، أن أقدم كل ما هو مختلف، حتى وإن تقاطعت الخطوط الدرامية الكوميدية في الأعمال المختلفة، لكن تبقى الشخصيات التي أجسّدها مختلفة من ناحية الشكل والمضمون».

أحداث جديدة

من جهة أخرى، تنتظر البلوشي عرض فيلم «الكيلو 300» للكاتب والمنتج بندر السعيد، والمخرج ثامر العسلاوي، وبطولة نخبة من الفنانين، بينهم إبراهيم الحربي وعبدالله الخضر.

وحول تلك التجربة، تقول مرام: «الفيلم استفزني، لا سيما أن أحداثه جديدة، ونراهن جميعاً على هذه التجربة، لن أخوض في تفاصيل حتى أبقي على عنصري التشويق والإثارة. وأترك للجمهور مساحة من توقع الفكرة قبل عرض الفيلم رسمياً عبر إحدى المنصات».

مرام أكدت أنها لم تُرشَّح للمشاركة في مسلسل «دفعة بيروت» رغم مشاركتها في «دفعة القاهرة»، الذي عرض قبل عامين. وأوضحت: «أتمنى التوفيق لأسرة (دفعة بيروت)، اجتهدوا في تصوير المسلسل على مدار 8 أشهر في بيروت وفي أجواء صعبة».

البلوشي ما زالت شغوفة بالغناء، وما عزز عودتها مجدداً مشاركتها أخيراً في برنامج The Masked Singer عبر شاشة قناة «إم. بي. سي». وأردفت: «نجحت في الغناء خلال فترة صعبة، وكان من الأصعب حينها أن يجد أي صوت عادي طريقه إلى قلوب الجمهور، وابتعدت بعد أن انشغلت بالتمثيل، لكن مشاركتي أخيراً كانت في The Masked Singer الذي عرض عبر شاشة قناة إم. بي. سي».

موسم رمضان

توقفنا مع مرام عند مسلسل «بيت بيوت»، الذي بدأ عرضه أخيراً عبر منصة قناة «أبو ظبي». وحول ذلك قالت: «واجه العمل صعوبات عدة حتى رأى النور، حيث كان متوقعاً عرضه خلال موسم رمضان الماضي، لكن واجهنا جائحة كورونا، لتعرقل تقدم التصوير، ويعلن المخرج سلطان خسروه إيقاف العمل حتى إشعار آخر، وما إن خففت الدولة من الإجراءات الاحترازية حتى عدنا من جديد للتصوير، وأنجزنا العمل، وها أنا اتابع ردود أفعال الجمهور، وسعيدة بالأصداء التي يحققها المسلسل، الذي تصدى لكتابته عبد المحسن الروضان، ويشارك في بطولته نخبة من الزملاء الذين أعتز بهم».

تؤكد البلوشي أن أغلب الأعمال التي شاركت فيها كانت أدوارها مكتوبة لها. وتوضح: «نعم أغلب المسلسلات كانت الأدوار مكتوبة لمرام بالاسم، والمؤلفون يرسمون ملامح الشخصية من خلال الكلمات لمرام، لذلك قلّما أشارك في عمل ويتم اختياري لدور عشوائي».

وكشفت مرام أن الأجور تراجعت خلال الفترة الأخيرة بعد أن شهدت طفرة حتى عام 2017: «حاليا تراجعت الأجور، خصوصاً بعد أزمة كورونا، رغم أنني لا أجد رابطاً بين الجائحة وتراجع أجور الفنانين، على العكس، مع قلة الإنتاج يجب أن ترتفع».

مرام لديها مجموعة من الطقوس قبل بدء تصوير أي عمل درامي «عندما أتسلم النص أضع تصوراً للشخصية من حيث الشكل الخارجي لها وأيضا صفاتها وأسلوبها في الحياة، كيف تتحدث وكيف تتعامل مع محيطها، وحتى اختيار الشخصية لملابسها، جميعها أمور اهتم بها».


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking