أول جلسة لمحاكمة فؤاد صالحي: استدعاء ضابطين والأمين المحلل بوحدة التحريات المالية

المحرر القضائي -

شهد قصر العدل أولى محاكمات قضية شبكة الإيراني صالحي و 18 آخرين، بينهم 4 رجال أعمال.

وفي الوقت الذي رفضت فيه محكمة الجنايات برئاسة المستشار عبدالله العثمان، اطلاق سراح المتهمين المحبوسين في القضية، قررت تأجيل المحاكمة إلى جلسة 13 يناير المقبل.

واستدعت المحكمة ضابط أمن الدولة والأمين المحلل بوحدة التحريات المالية وضابطاً في المرور لسؤالهم في القضية.

وفي احداث جلسة المحاكمة التي تمت بطريقة دخول كل محام على حدة للدفاع عن موكله وعدم حضور الجمهور بسبب احترازات كورونا، كشف مصدر مطلع لـ«القبس» أن هيئة المحكمة وجهت التهم لجميع المتهمين لكنهم أنكروها وكانت إجاباتهم: «غير صحيح».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking