مراجعون لدى دخولهم إدارة شؤون إقامة حولي (تصوير: سيد سليم)

مراجعون لدى دخولهم إدارة شؤون إقامة حولي (تصوير: سيد سليم)

محمد إبراهيم -

بعد مرور 9 أيام على بدء المهلة الجديدة الممنوحة لمخالفي الإقامة لتعديل أوضاعهم، شهدت إدارات شؤون الإقامة في المحافظات الست إقبالاً متفاوتاً أمس، حيث حرص عدد من المخالفين على المراجعة للاستفادة من هذه الفرصة التي ربما تكون الأخيرة وفق مصادر أمنية.

وكشفت جولة القبس أمس في بعض إدارات الإقامة عن تنظيم في عملية دخول المراجعين لإنجاز معاملاتهم من قبل الموظفين، فضلاً عن مراعاة الاشتراطات الصحية من ارتداء الكمامات ومنع المخالطة وتحقيق التباعد الوقائي لمنع العدوى بوباء كورونا.

وعملت إدارة شؤون إقامة حولي على تنظيم الدخول، بحيث لا يسمح بالتكدس في صالة المراجعين، مع اتباع آلية متطورة في تسلّم المعاملات والتدقيق عليها إلكترونياً، والعمل على إنجازها في زمن قياسي لعدم انتظار المراجعين لوقت طويل، وعقب تدقيق المعاملة والتأكد من عدم وجود «بلوك أمني» عليها لأي سبب من الأسباب، يجري التوقيع على المعاملة والسماح لصاحبها بدفع الغرامات المالية المستحقة عليه، ومن ثم يمنح إقامة جديدة في اليوم نفسه.

وأشاد مراجعون في إدارة شؤون إقامة حولي، خلال جولة القبس أمس، بحسن التنظيم، مؤكدين أن المهلة الجديدة الممنوحة لهم جاءت بمنزلة طوق نجاة لتسوية أوضاعهم ودفع الغرامات المقررة ومن ثم عمل إقامة جديدة في البلاد.

ولفت بعض المقيمين إلى أنهم لم يتمكنوا من تسوية أوضاعهم في السابق بسبب الظروف المالية الصعبة التي ترتبت على فيروس كورونا، لافتين إلى ان الكويت بلد الخير والإنسانية، وليس غريباً أن يقرر المسؤولون هذه المهلة الإنسانية لتسوية الأوضاع.

إجمالي المستفيدين

إلى ذلك، كشف المدير العام للإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في وزارة الداخلية، العميد توحيد الكندري، أن 650 مخالفاً للإقامة عدلوا أوضاعهم منذ بداية ديسمبر، متوقعاً تزايد المراجعين حتى انتهاء المهلة في 31 ديسمبر الجاري.

وقال الكندرى في تصريح لـ القبس: إن قيمة الغرامات المحصلة بلغت 380 ألف دينار حتى أول من أمس، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية عممت رسائل توعوية بكل اللغات المقيمة في البلاد لحث المخالفين على تعديل أوضاعهم، والاستفادة من المهلة.

وحذّر الكندري أي مواطن أو مقيم يؤوي مخالفاً للإقامة، مؤكداً أن من سيتم ضبطه بتهمة إيواء مخالف للإقامة سيتعرض لعقوبات قانونية.

وأضاف أن المخالفين غير الراغبين بالاستفادة من المهلة من خلال تعديل أوضاعهم أو مغادرة البلاد لن يُمنحوا فرصة أخرى، وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقهم، وإبعادهم عن البلاد فوراً، ولن يسمح لهم بالعودة مرة آخرى.


مواطن منهياً مراجعة إحدى المعاملات

تسليم معاملة

صالة المراجعين في إقامة حولي




تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking