الرئيس أنور السادات، حسني مبارك و ممدوح سالم

الرئيس أنور السادات، حسني مبارك و ممدوح سالم

نشرت القبس، في عددها الصادر في 7 يناير 1976، تقريراً لمحاولة فهم ما يجري في مصر من خلال قمة السلطة في عهد الرئيس أنور السادات، حيث بعد تولي الرئيس أنور السادات رئاسة الجمهورية خلفاً للرئيس الراحل، كان التنظيم الشيوعي هو الأفضل، واصطدم آنذاك... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking