«ملعب النار» في دبي يستضيف أبطال الغولف

عدنان حرب –

تتّجه الأنظار إلى «ملعب النار» في عقارات جميرا للغولف، والذي يستضيف بطولة «الغولف في دبي» المقدمة من موانئ دبي العالمية، بدءاً من يوم الأربعاء 2 ديسمبر الجاري وحتى السبت المقبل، بمشاركة أبرز نجوم العالم في الرياضة، الذين يتنافسون لحصد أول ألقاب البطولة الجديدة، وذلك مع اقتراب موسم «السباق إلى دبي» من نهايته.

وكانت الجولة الأوروبية للغولف، التي تقام تحت شعار «السباق إلى دبي»، قد أعلنت عن إضافة بطولة جديدة الى روزنامة موسم 2020، وهي بطولة «الغولف في دبي» بجوائز مالية تبلغ 1.2 مليون دولار.

وسيكون ملعب النار مسرحاً لهذا العرس المرتقب في دبي، بحضور نخبة من اللاعبين الأبرز في الغولف حول العالم، على رأسهم الإنكليزي داني ويليت، الذي يعرف الملاعب الإماراتية جيداً بعدما فاز ببطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك» في عام 2016، إلى جانب بطولة جولة موانئ دبي العالمية 2018.

منافسة قوية

وتعد هذه البطولة فرصة جديدة لتعزيز مكانة وأهمية دبي في الجولة الأوروبية، حيث تستضيف أبرز الأحداث في الموسم الحالي، إذ ستقام بطولة «الغولف في دبي» قبل أسبوع من البطولة الختامية الأضخم في روزنامة 2020، وهي بطولة «جولة موانئ دبي العالمية»، التي تقام بين 10 و13 ديسمبر الجاري.

ويأمل النجم الإسباني أدري أرنوس، المقيم في دبي، من خلال البطولة التي تنطلق الأربعاء إلى حجز مكانه في منافسات ختام الموسم للجولة الأوروبية «السباق إلى دبي».

كان الإعلان عن البطولة الجديدة، وهو الحدث الإضافي الرقم 15 والأخير الذي يضاف إلى روزنامة الجولة الأوروبية الجديدة أثناء أزمة فيروس كورونا، بمثابة دفعة معنوية للنجم أرنوس، الذي يتواجد في الإمارة منذ مطلع العام الحالي.

وتبدو المنافسة مشتعلة بين اللاعبين لإحراز الألقاب والجوائز، لكن الأهم هو إخراج البطولة بأفضل صورة ممكنة، خصوصاً ان الإمارات نجحت سابقاً في استضافة العديد من الأحداث الرياضية مثل كرة القدم، الألعاب القتالية والغولف وغيرها.

8 ملايين دولار

ستكمل بطولة «الغولف في دبي» الجدول المحدّث للجولة الأوروبية لعام 2020، والذي يضم 38 بطولة، بما في ذلك 15 فعالية إضافية لم تكن موجودة قبل توقف الموسم.

سيحاول أبطال الغولف تأمين مكانهم في بطولة جولة موانئ دبي العالمية، التي تبلغ جوائزها المالية 8 ملايين دولار أميركي، والتي ستضم استثنائياً هذا العام أفضل 60 لاعباً متاح في ترتيب «السباق إلى دبي».

ومرّت الجولة الأوروبية بالعديد من التحديات، بسبب فيروس كورونا، لكن الفريق المسؤول عرف كيف يدير الأمور لتفادي أي مفاجآت قد تؤثر سلباً على الموسم.

وقال الرئيس التنفيذي للجولة الأوروبية كيث بيلي: «البطولة الجديدة هي مثال رائع آخر في قدرة دبي على استضافة الأحداث العالمية. وهي تؤكد مجدداً مكانتها كمركز رائد لكل من التجارة والرياضة. نتطلع إلى الترحيب بالجولة الأوروبية ولاعبيها في الإمارة في بطولتين متتاليتين، مما سيساعد في اختتام سباق مثير إلى دبي».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking