أستراليا تعتزم اللجوء لمنظمة التجارة لحل الخلاف مع الصين

قال وزير التجارة الأسترالي سيمون برمنجهام إنه من الممكن أن تلجأ أستراليا لمنظمة التجارة العالمية كخطوة مقبلة في خلافها مع الصين بشأن الشعير. وتصاعدت حدة التوترات بين الدولتين خلال الأشهر الماضية، حيث فرضت بكين سلسلة من الرسوم التجارية والمتأخرات الجمركية على عدة صادرات أسترالية، تشمل النبيذ والشعير واللحوم.

وبذلت كانبرا بالفعل جهوداً للطعن على قرارات بكين بشأن الشعير الأسترالي من خلال اللجوء إلى إجراء صيني محلي، ولكن السلطات الصينية رفضت ذلك.

وقال الوزير «لذلك فإن الطعن على القرار بشأن الشعير أمام منظمة التجارة الدولية هو الخطوة المقبلة»، مضيفاً أن الحكومة الأسترالية تناقش هذه الخطوة مع قطاع الحبوب، وأضاف أن أستراليا قد أطلعت لجنة البضائع التجارية بالمنظمة الأسبوع الماضي على المخاوف بشأن تراكم القرارات التجارية المعاكسة من جانب الصين. وقال برمنجهام إن الخلاف بشأن صادرات النبيذ ما زال يتعين أن يمر عبر إجراء الطعون المحلية.

وتدهورت العلاقات بين الدولتين خلال العامين الماضيين، عقب أن حظرت كانبرا شركة هواوي الصينية للاتصالات من إنشاء شبكة للجيل الخامس في أستراليا، كما أعربت بكين عن غضبها إزاء طلب الحكومة الأسترالية بإجراء تحقيق مستقل بشأن مصدر فيروس «كورونا»، الذي انتشر من مدينة ووهان الصينية إلى أنحاء العالم.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking