• لا شك أن التغيير يريح الناس، وكلما اتسع مداه ارتاح الناس أكثر، ولكن تغيير الأسماء يشغل الناس بعض الوقت.. ثم يطلب الناس مزيدًا من التغيير.. كما أن تغيير المواقع لا يعني حقيقة التغيير.. وبعد فترة يطالب الناس بوجوه جديدة تمامًا والاستمرار في المسؤولية يؤدي إلى الترهل، لأن التغيير الحقيقي هو تغيير السياسات.. خاصة بعد أن ظهر فشل الكثير من السياسات الحكومية في حل المشاكل التي يشكو منها الشعب.

• والانتخابات تعني المنافسة بين أكثر من شخص.. وللناخب حق الاختيار.. لأن الديموقراطية تعني الاختيار.. أن يتقدم للعمل العام من يتصور أنه يصلح له.. تدعمه سيرة حسنة.. ويقدم للناس برنامجاً واضح الفكر والاتجاهات ليختار الناس من يتصورون أنه الأفضل، وكل ما عدا ذلك يعني الوصاية على الشعب.

لا شك أن ثمة تحديًا كبيرًا يواجه المجلس، نتمنى أن ينجح في مواجهتها ويحقق آمال الشعب الكويتي نظام الحكم المعمول به طبقًا للدستور، وأتمنى شخصيًا أن يكون لمجلس الأمة دور رقابي فاعل دون صدام مع السلطة التنفيذية، ويكون ثمة تناغم بين المجلس ورئيس الحكومة لتستطيع الكويت عبور الأخطار المحدقة بها في فترةٍ من أهم وأدق وأخطر المراحل.

• أتمنى أن يكون كل أعضاء المجلس على قدر المسؤولية خلال الفترة القادمة، فيجب أن يكسبوا مصداقية الشعب ولا يعتمدوا على التهليل والشو الإعلامي، ويجب على النواب دراسة القوانين ومشروعاتها بشكل جيد وتقديم حلول وأفكار، وأن يراعوا مصلحة المواطن والوطن.

• يُرى أن دور مجلس الأمة القادم سيكون غاية في الخطورة، حيث ينتظر الشعب أداءً مختلفًا عن أداء المجالس السابقة، وأطالب الإعلام بمساندة المجلس فيما يصدره من قوانين لمصلحة الكويت والمواطن البسيط، ولابد أن يساند المجلس الحكومة حتى تكون المنظومة متكاملة ومتعاونة من أجل مصالح الوطن.

• أسرع طريق للخراب هو أن تسود القيم الفاسدة لاختيار الأشخاص في مواقع المسؤولية، لنقدم المحسوبية والوساطة والقرابة والانتماء السياسي والديني على الخبرة والكفاءة والقدرة والنزاهة والأمانة.. وعندما يحدث ذلك فإنه يكون إيذانًا بالانهيار وفقدان الثقة وشيوع الفساد، ومن ثم الانحدار إلى قاع الهاوية، فعديم الكفاءة أو النزاهة لن يأتي إلّا بمن هو أقل منه.

محمد ناصر السنعوسي

[email protected] 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking