الرئيس الغانم: هناك من يستخدم  الكويت كـ«حاضنة» لغسل الأموال

جدّد رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم التأكيد على أن هناك مؤسسات دولية تستخدم دولة الكويت كحاضنة لغسل الأموال، مضيفاً أن «هذه الجرائم يٌعاقب عليها القانون، ولا يمكن أن نقبل لأي منظمة كانت أن تُستعمل كمظلة داخل الكويت لغسل الأموال»، مشدداً على أن مجلس الأمة يجب عليه أن يُراقب ويُحاسب ويُتابع.

وقال الرئيس الغانم في مقطع فيديو أُعيد تداوله: «هناك شخص راتبه الشهري 400 دينار، لكن في 16 شهرًا معاملاته فاقت 12 مليون دينار، ومتهمة أخرى 6 ملايين دينار، وهناك عقار تم شراؤه بمبلغ مليون و200 ألف، وبيع بعد 24 ساعة من تاريخ الشراء بـ 5 ملايين و500 ألف».

وأبدى الغانم استغرابه ممن يتحدث عن عدم إثارة هذه القضية منذ وقت طويل، وتساءل: «كيف تُثار هذه القضية ولا يوجد أي بلاغات من البنوك».

وتوجه الرئيس الغانم بالشكر إلى كل مواطن كويتي شريف عمل على كشف هذه القضية وغيرها، لافتاً إلى أنه لولا جهودهم لما كان يمكن أن يُفتح هذا الملف ويذهب إلى النيابة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking