«التجارة» ألغت السيطرة على «مدرجة» بتوكيل مزور

علي الخالدي- 

استكملت وزارة التجارة والصناعة، أول من أمس، إجراءات التأشير في السجلات التجارية للشركات التي كانت مستهدفة وتمت إعادتها للملاك الأصليين. يأتي ذلك بعد نجاح الوزارة في إحباط محاولة الاستيلاء على حصص في شركات غير مدرجة بهدف السيطرة على شركة مدرجة.

وقالت مصادر مطلعة لـ القبس، إن مساهمي الشركات المعنية استعادوا كامل حقوقهم وملكياتهم القانونية، وتم تعديل العقود في «العدل» بناء على إشعار «التجارة»، حيث جرى تمكين الملاك الأصلين من ملكية الشركة وإدارتها وتعيين مدير جديد. فيما أنهت الوزارة الصفة الرسمية والقانونية لأحد الممثلين في الشركة الذي كان يتقلد منصباً، بناءً على عمليات نقل الملكية باستخدام وكالات «مزورة»، كما ألغت رسميا عنه بند الإدارة.

وفي هذا الصدد أكدت المصادر أن التكامل والتعاون الوثيق بين «التجارة» وهيئة أسواق المال أثبت فاعلية كبيرة في حماية حقوق المساهمين والمستثمرين، ورسخ بشكل كبير مفهوم «دولة القانون» الذي يحكم بيئة الأعمال، وأن الكويت دولة مؤسسات، وكل حقوق المستثمرين والمساهمين فيها محفوظة ومصانة.

وأشادت المصادر بسرعة تحرك وزارة التجارة عبر توجيهات الوزير خالد الروضان بتصحيح الأوضاع، والتجاوب العاجل من قبل «هيئة الأسواق» بناء على شكوى من كبار الملاك في الشركة المدرجة التي كانت محل الاستهداف، والتي طلبت على الفور من البورصة وقف سهم الشركة من التداول، في إجراء يؤكد أن الجهات الرقابية على مستوى عالٍ من المسؤولية، وأن السوق لن يكون ساحة لأي ممارسات غير سوية.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking