الخالد مترئساً اجتماع مجلس الوزراء

الخالد مترئساً اجتماع مجلس الوزراء

حسم مجلس الوزراء الجدل بشأن تصويت مصابي «كورونا» في انتخابات مجلس أمة 2020 المقررة 5 ديسمبر المقبل، بالسماح لهم بالإدلاء بأصواتهم، مؤكدا أن ذلك حق دستوري أصيل. وكان وزير العدل، وزير الأوقاف، د. فهد العفاسي قد أحاط المجلس بما انتهت إليه اللجنة الوزارية المشكلة لوضع الآلية العملية المناسبة لتنظيم عملية الانتخابات بكامل مراحلها، بما يكفل ممارسة الناخبين لحقهم الانتخابي بسهولة ويسر، ويضمن الالتزام بجميع الاشتراطات والإجراءات الصحية لتجنب أسباب العدوى وانتشار الوباء والمحافظة على سلامة المواطنين وصحتهم.

وأوضح العفاسي للمجلس أن اللجنة استطلعت رأي إدارة الفتوى والتشريع في شأن مشاركة المصابين بـ«كوفيد - 19» في ظل قيود الحجر الصحي التي فرضها قانون الاحتياطات الطبية، الذي انتهى إلى أن الحق الدستوري بالمشاركة في عملية الانتخاب أصيل كفله الدستور، على أن تُنظم عملية الانتخاب في إطار إجراءات واشتراطات واضحة يتم الالتزام الجاد بها لحماية سلامة المشاركين واللجان العامة من احتمالات العدوى وانتشار الوباء، التي ينبغي التزام الجميع بها تحقيقا للمصلحة العامة.

من جهة ثانية، وافق المجلس على مشروع مرسوم بترقية 176 محاميا من درجة محامي «أ» إلى نائب من الدرجة الثانية، وفقا لقانون تنظيم إدارة الفتوى والتشريع رقم 12 لسنة 1960.

وفيما يلي التفاصيل الكاملة

أخيراً أنهى مجلس الوزراء الجدل، وحسم اللغط الدائر بشأن تصويت مصابي كورونا في الانتخابات البرلمانية الوشيكة، حيث سمح لهم بممارسة حقهم الدستوري، بيد أنه شدد على ضرورة التزام التباعد الوقائي ومراعاة الاشتراطات الصحية.

وخلال الاجتماع الأسبوعي للمجلس أمس، عبر الاتصال المرئي، برئاسة سمو الشيخ صباح الخالد، شرح وزير الصحة الشيخ د. باسل الصباح تطورات الوضع الصحي في البلاد، وتفاصيل الإحصاءات التي توضح انخفاض أعداد حالات الإصابات والوفيات، ومن يتلقون العلاج في العناية المركزة، وارتفاع عدد حالات الشفاء مقارنة بالأسبوع الماضي.

تنظيم الانتخابات

بدوره، أحاط وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية د. فهد العفاسي المجلس بما انتهت إليه اللجنة الوزارية المشكلة لوضع الآلية العملية المناسبة لتنظيم عملية الانتخابات بكامل مراحلها بما يكفل ممارسة الناخبين حقهم الانتخابي بسهولة ويسر، ويضمن الالتزام بجميع الاشتراطات والإجراءات الصحية لتجنب أسباب العدوى وانتشار الوباء والمحافظة على سلامة المواطنين وصحتهم.

رأي الفتوى

وأوضح د. العفاسي أن اللجنة قد استطلعت رأي إدارة الفتــوى والتشريــع في شــــأن مشـاركـة المصابيــن بفـــيروس «كوفيد – 19»، في ظل قيود الحجر الصحي، التي فرضها قانون الاحتياطات الطبية، والذي انتهى إلى أن الحق الدستوري بالمشاركة في عملية الانتخاب حق أصيل كفله الدستور، على أن يتم تنظيم عملية الانتخاب في إطار إجراءات واشتراطات واضحة يتم الالتزام الجاد بها لحماية سلامة المشاركين واللجان العامة من احتمالات العدوى وانتشار الوباء، والتي ينبغي التزام الجميع بها تحقيقاً للمصلحة العامة.

ودعا المجلس في اجتماعه مجدداً جميع المواطنين والمقيمين إلى استمرار تطبيق الاشتراطات الصحية والتي تعتبر العامل الأهم في مواجهة الوباء والتخفيف من آثاره وتجنب مخاطره المحتملة والعبور إلى بر الأمان والعودة إلى الحياة الطبيعية.

إشادة بدور السعودية

أشاد مجلس الوزراء بالنتائج الإيجابية المهمة التي تحققت برئاسة السعودية لقمة مجموعة العشرين، التي عقدت افتراضياً برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للمرة الأولى على مستوى المنطقة، والتي من شأنها إعادة الطمأنينة والأمل للشعوب، خصوصاً في ظل الظروف الاستثنائية العصيبة التي يعيشها العالم، جراء التداعيات المستمرة لفيروس كورونا، وأثرها على اقتصادات الدول وصحة وسلامة الإنسان.

وأوضح المجلس أن نجاح السعودية في رئاسة اجتماعات هذه المجموعة يعكس الدور الحيوي الإيجابي الذي تقوم به على كل المستويات، ويضاف إلى سجل إنجازاتها المشهودة إقليمياً ودولياً، كما يجسّد حرصها الصادق على حماية الإنسان في كل مكان.

ترقية 176 محامياً

وافق المجلس على مشروع مرسوم بترقية 176 محامياً من درجة محامي «أ» إلى نائب من الدرجة الثانية، وذلك وفقاً لقانون تنظيم إدارة الفتوى والتشريع رقم 12 لسنة 1960.

مساندة العراق ضد الإرهاب

أعرب مجلس الوزراء عن إدانة واستنكار الكويت الشديدين للهجوم الإرهابي الذي وقع في محافظة صلاح الدين في العراق، والذي أدى إلى مقتل وإصابة عدد من الأبرياء، مؤكداً التضامن مع البلد الشقيق، وتأييده في كل ما يتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنه واستقراره، متقدماً بخالص التعازي وصادق المواساة إلى أسر الضحايا، وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.

الخالد استقبل الفاضل.. وتلقى اتصالاً من شارلز ميشيل

استقبل رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد في قصر بيان امس، وزير النفط وزير الكهرباء والماء بالوكالة د. خالد علي الفاضل، يرافقه فريق تحدي رجال اطفاء شركة نفط الكويت، وذلك بمناسبة تحقيقهم المركز الثاني في بطولة تحدي رجال الإطفاء العالمية التي أقيمت في ولاية تكساس بالولايات المتحدة الاميركية.

وتلقى الخالد اتصالا هاتفيا امس من رئيس المجلس الأوروبي شارلز ميشيل، جرى خلاله بحث مجمل العلاقات المتميزة بين الكويت والاتحاد الأوروبي.

كما جرى استعراض أوجه التعاون المتنامي بين الجانبين في مختلف المجالات وسبل التنسيق بشأنها، إضافة إلى تبادل الرأي حيال القضايا والتطورات الإقليمية والدولية الراهنة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking