العد التنازلي بدأ.. عامان على انطلاق مونديال 2022

عدنان حرب –

730 يوماً أو عامان بالتمام والكمال على انطلاق صافرة بداية نهائيات كأس العالم 2022، المقررة في قطر من 21 نوفمبر إلى 18 ديسمبر، بدلاً من الصيف، بسبب درجات الحرارة العالية في الدولة الخليجية، وفي نسخة استثنائية تقام لأول مرة في دولة عربية وكذلك في منطقة الشرق الأوسط.

اللافت في البطولة الأعرق كروياً في النسخة القطرية انها ستقام لمدة 28 يوماً، بدلاً من 31 أو 32 يوماً، كما جرت العادة، للحد من تأثيرها على البطولات الأوروبية المحلية.

منذ إعلان فوزها بحق استضافة الحدث المرتقب كل 4 سنوات، في العام 2010، بدأت قطر بإنجاز مشاريع بنية تحتية ضخمة، التي اكتملت بنسبة 90%.

ملاعب المونديال

أعلنت الدولة الخليجية حتى الآن عن جاهزية ثلاثة استادات من أصل 8 ستقام فيها مباريات كأس العالم 2022، كما انتهت الأعمال الرئيسية في استادين آخرين، والأمر المميز ان قطر ستنجز كل الملاعب قبل انطلاق المونديال بأكثر من عام.

وتسعى قطر إلى التأكيد على أنها قادرة على استضافة الحدث الأقوى كروياً، رغم الفترة الصعبة التي تمر بها بسبب تفشي فيروس كورونا، إلا أنها نجحت في محاربة الوباء وتابعت عملها، حتى أنها أعلنت في يونيو الماضي عن جاهزية استاد المدينة التعليمية، وتوجت التغطية الخاصة بكلمة لأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وجه خلالها التحية للأطقم الطبية والصحية، وشكر العاملين في الصفوف الأمامية لمكافحة فيروس كورونا.

وما يميّز الملاعب، هو استخدام تقنية التبريد لأول مرة في العالم، للتغلب على الصعوبات المناخية التي قد تؤثر على الأجواء داخل الملاعب ومقر التدريبات، الأمر الذي يتوقع ان يثير الذهول على الجماهير التي ستشاهد المباريات في الملعب، إذ أن التوقعات تشير إلى أن عدد المشجعين، الذين سيزورون قطر خلال تلك الفترة، يمكن أن يتجاوز 1.5 مليون مشجع.

أكثر من مباراة في يوم واحد

وأكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتيو انه شاهد عن كثب «خلال زيارتي للدوحة التقدم الرائع في الاستعدادات، وأتطلع بكل ثقة إلى بطولة كأس العالم في ظل التحول الإيجابي الذي أحدثته على الصعيدين المحلي والإقليمي، وكذلك التجربة الفريدة التي ستوفرها البطولة للجماهير من مختلف البلدان لمشاهدة أفضل نسخة من كأس العالم على الإطلاق».

زحمة خانقة تغص بها منطقة المترو الذي يربط بين أكثر من منطقة في قطر، والذي سيكون وسيلة مواصلات تعتبر الأسهل خلال المونديال العربي.

ولاقى المترو ترحيباً واسعاً من المشجعين خلال كأس الخليج الـ24 التي أقيمت العام الماضي في قطر، وكأس العالم للأندية، نظراً لسهولة الوصول إلى الملاعب بأسرع وقت ممكن.

وافتتحت قطر محطة المترو في عام 2019، لتمنح الجماهير فرصة حضور أكثر من مباراة في اليوم الواحد، علماً أن أطول مسافة بين استاد وآخر لا تتخطى الـ75 كم، بينما يبلغ أقصرها 5 كيلومترات.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking