5 أسرار وراء نجاح رواد الأعمال وثرائهم

يطلق آلاف رواد الأعمال حول العالم مشروعاتهم التجارية يومياً، إلا أن عدداً قليلاً للغاية من بينهم ينجح، ويحقق أرباحاً ويصبح ثرياً، ولا يتعلق الأمر بنوع القطاع الذي يعمل فيه رواد الأعمال أو الظروف بشكل عام، لكنه يتعلق بعوامل أخرى لها صلة برائد الأعمال نفسه. وفي حين قد يظن البعض أن الروتين اليومي وإدارة الوقت ذات تأثير لا يُذكر على النجاح، إلا أنها في الحقيقة لها تأثير كبير، وفي ما يلي أهم أسرار نجاح رواد الأعمال:

1 - الوضوح والوعي

رواد الأعمال الأثرياء يعرفون أين سيتجهون، فهم يفكرون بوعي في أهدافهم، ويتخذون الإجراءات المطلوبة لتحقيق هذه الأهداف.

يدرك رواد الأعمال الناجحون أيضاً أن تحقيق هدف ما، يتطلب أن يكون الشخص واضحاً بشأن ما يقول عليه نعم أو لا.

2 - زيادة مقياس القيمة

لدى كل شخص مقياس القيمة الخاص به، الذي يتضمن أفكاره وتقديره لذاته، ولدى أصحاب الملايين الذين يعيشون حياة رائعة مقياس قيمة صحي، الذي يحدد مقياس ثرواتهم أو استقرارهم المالي.

3 - اتباع طريقة ناجحة

كل شيء في الحياة له طريقة، فالمليونير الذي يعيش حياة صحية وسعيدة يدير حياته بطريقة محددة، ورائد الأعمال الذي يفشل في تحقيق أهدافه يدير حياته بطريقة محددة أيضاً، وبالتالي فإذا لم يحقق أي رائد أعمال النتائج المرجوة، فعليه أن يعيد التفكير في الطريقة التي يدير بها الأمور.

4 - الروتين اليومي

على الرغم من أن كثيراً من الأشخاص يظنون أن مفتاح النجاح يكمن في الاستيقاظ مبكراً والعمل بجد، فإن أحد الأبحاث أظهر عكس ذلك، فأصحاب الملايين الذين يعانون من مشكلات صحية وعلاقات سيئة عادة ما يتفاخرون بقلة عدد الساعات التي ينامونها.

5 - إدارة العقل

وجدت دراسة أجرتها جامعة سكرانتون، أن 92 في المئة من الأشخاص الذين وضعوا أهدافاً للعام الجديد، لم يحققوا هذه الأهداف، وبالتالي فلكي يصبح رائد الأعمال مليونيراً فعليه ألا يضع أهدافاً فقط، ولكن عليه أن يحققها أيضاً. (إنتربرنور، أرقام)



تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking