آن كلير لوجندر

آن كلير لوجندر

تنطلق غداً (الخميس) النسخة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الفرنسي الكويتي عبر تقنية الاتصال المرئي، وسيترأسها مدير منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط في وزارة أوروبا والشؤون الخارجية كريستوف فارنو عن الجانب الفرنسي.

وقالت السفيرة الفرنسية آن كلير لوجندر إن «هذا التسلسل الاستراتيجي مهم، وسيمكن من رسم خريطة طريق للتعاون الثنائي بين البلدين للعام المقبل، وهو عام حاسم، ويصادف الذكرى الستين لاستقلال الكويت والصداقة الفرنسية الكويتية».

وأضافت: سيتم خلال هذه المشاورات السياسية تناول قضايا التعاون الاقتصادي، ومشاركة الشركات الفرنسية في خطط تنويع الاقتصاد الكويتي، وتعميق العلاقات في مجالات التعاون الصحي والثقافي والتعليمي، كما سيتم بحث قضايا التعاون في مجالي الأمن والدفاع، وستناقش الوزارتان الجوانب ذات الاهتمام المشترك في القضايا متعددة الأطراف والقضايا الإقليمية.

واختتمت لوجندر، قائلة: «هذا العام ستعقد النسخة الثالثة من الحوار الاستراتيجي عبر تقنية الاتصال المرئي، في ضوء الوباء الدولي، وكان علينا التكيف مع السياق الصحي»، مشيرة إلى أن «هذا التسلسل الثنائي، حتى لو كان افتراضياً، سيكون إشارة قوية إلى الصداقة بين فرنسا والكويت والرغبة المشتركة في الارتقاء بتعاوننا إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking