ماكرون يشدد على حاجة لبنان «الملحة» إلى تشكيل حكومة

(أ ف ب) - شدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في اتصال مع نظيره اللبناني ميشيل عون على «الحاجة الملحة» لوضع لبنان في مسار الإصلاحات وتشكيل حكومة «سريعاً»، وفق ما أعلنت الرئاسة الفرنسية.

وفي اتصال هاتفي بينهما، تناول الرئيسان مجدداً الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي يشهدها لبنان، فيما ذكّر ماكرون بأنّ فرنسا تقف إلى جانب الشعب اللبناني، وفق الإليزيه.

وأوضحت الرئاسة الفرنسية أنّ ماكرون شدد، مرة جديدة، على حاجة لبنان الملحة إلى أن ينخرط في مسار الإصلاحات، وشجع على التشكيل السريع لحكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات، والاستجابة للأزمات التي تعرفها البلاد.

وقال البيان: «إنّه الشرط لكي يتمكن المجتمع الدولي من تعبئة جهوده كاملة لمواكبة نهوض لبنان».

وفي 22 اكتوبر، أعلن رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري أنّه سيشكل حكومة من اختصاصيين من غير الحزبيين مهمتها تطبيق الإصلاحات الاقتصادية والمالية والإدارية الواردة في ورقة المبادرة الفرنسية.

وهذه المبادرة أطلقها إيمانويل ماكرون الذي زار بيروت بعد يومين من انفجار مرفأ العاصمة اللبنانية في 4 أغسطس، ثم قام بزيارة ثانية بعد نحو شهر.

وعقب الإخفاق في تشكيل حكومة جديدة نهاية سبتمبر، استهجن الرئيس الفرنسي ما وصفها بـ «خيانة» الطبقة السياسية اللبنانية لتعهداتها.

وأوضح الاليزيه أنّ الرئيس اللبناني أعرب عن كامل تضامنه في مواجهة التحديات التي تعرفها فرنسا منذ الاعتداءين الإرهابيين في كونفلان-سانت-اونورين ونيس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking