آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

141876

إصابة مؤكدة

874

وفيات

135303

شفاء تام

الاختبارات الورقية للثانوية تنتظر موافقة «الصحة»

هاني الحمادي -

تأكيداً لما نشرته القبس في عددها الصادر الخميس الماضي 23 أكتوبر الجاري تحت عنوان «التربية نحو العودة إلى الامتحانات الورقية»، قرر وزير التربية وزير التعليم العالي د. سعود الحربي عودة الاختبارات التحريرية للمرحلة الثانوية فقط في يناير المقبل، وهو ما يعني عودة الطلبة إلى المدارس.

وحسمت وزارة التربية قرارها خلال اجتماع ترأسه الحربي مع القيادات التربوية، ومديري المناطق التعليمية، وموجهي عموم المواد الدراسية، بعد الاطلاع على مقترحات أهل الميدان التربوي.

وقرر المجتمعون عقد امتحانات ورقية في المدارس لمتعلمي صفوف المرحلة الثانوية، العاشر والحادي عشر والثاني عشر، مع تحقيق الاشتراطات الوقائية والاحترازية وفق توجيهات وزارة الصحة. أما في ما يتعلّق بالمرحلتين الابتدائية والمتوسطة، فستكون الآلية عبر تقييمات إلكترونية طوال الفصل الدراسي الأول.

وأكدت مصادر مسؤولة لـ القبس أن التربية وضعت كرة العودة للاختبارات التحريرية للمرحلة الثانوية في ملعب وزارة الصحة، التي ستُخاطبها خلال الأيام القليلة المقبلة بطلب إجراء امتحانات ورقية للحصول على الضوء الأخضر منها، والمضي قدماً في تجهيز اللجان داخل المدارس. وكشفت المصادر أن الوزارة ستصدر الأسبوع المقبل نشرة تفصيلية تحمل بين طياتها الملامح العامة والنهائية للاختبارات الورقية ومواعيد إجراء هذه الامتحانات داخل المدارس، مؤكدة أن كل صف دراسي من الصفوف الثلاثة، العاشر والحادي عشر والثاني عشر، سيكون اختباره منفصلاً.

وتوقعت المصادر أن تبدأ الوزارة باختبارات طلاب وطالبات الصف العاشر أولاً، لتتبعها بعد ذلك اختبارات طلبة الصف الحادي عشر، ثم الثاني عشر، موضحة أن الفصل الواحد في كل مدرسة لن يتعدى عدد الممتحنين فيه 6 أو 7 طلاب فقط، حيث سيتم استغلال المبنى المدرسي كاملاً بكل غرفة خلال الامتحانات لتحقيق التباعد بين الطلبة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking