آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

140393

إصابة مؤكدة

868

وفيات

132848

شفاء تام

«كلاسيكو».. لا يعترف بالأرقام!

عدنان حرب –

هناك مباريات في كرة القدم لا تعترف بالتاريخ، ولا الأرقام، ولا الترتيب، ولا حتى الظروف التي تعيشها الأندية، وإنما على أرض الواقع تعترف بشيء واحد فقط، وهو الفوز، بمعنى آخر الثلاث نقاط.

«كلاسيكو» برشلونة وريال مدريد، المقرر بعد ظهر اليوم السبت 24 أكتوبر الجاري، على ملعب كامب نو، أفضل مثال على أن كرة القدم لا تنظر إلى الأرقام.

هذه المباراة لا يهم فيها الأداء ولا من يستحوذ على الكرة، ولا حتى من يسدّد أكثر على مرمى الخصم، بينما الهدف واحد فقط، وهو الخروج بالثلاث نقاط أمام الغريم التقليدي، إذ يتوقع في المراحل المقبلة أن تنحصر المنافسة بينهما على لقب الدوري الإسباني.

التشكيلة المتوقعة

قبل الدخول بأجواء «الكلاسيكو» لناحية الأرقام، كشفت صحيفة «سبورت» الإسبانية عن التشكيلة المتوقعة للفريقين في مواجهة اليوم.

برشلونة: نيتو، جوردي ألبا، جيرارد بيكيه، لينغليت، دست، سيرجيو بوسكيتس، فرينكي دي يونغ، فيليبي كوتينيو، أسنو فاتي، ليونيل ميسي وأنطوان غريزمان.

ريال مدريد: تيبو كورتوا، ميندي، سيرجيو راموس، رافاييل فاران، ناتشو، طوني كروس، كاسيميرو، فالفيردي، ماركو أسينسيو، كريم بنزيمة وفينيسيوس.

خسر ريال مدريد.. فخسر برشلونة

رفض برشلونة هدية قادش، الصاعد هذا الموسم إلى الدرجة الأولى، والذي تغلب على ريال مدريد في المرحلة الماضية، ليخسر الفريق الكاتالوني بدوره أمام خيتافي في المرحلة نفسها.

يحتل الملكي المركز الثالث في الترتيب برصيد 10 نقاط من 3 انتصارات وتعادل وخسارة، وله مباراة مؤجلة، بينما يحتل الفريق الكاتالوني المركز التاسع بـ7 نقاط من فوزين وتعادل وخسارة، إضافة إلى مباراتين مؤجلتين.

واللافت في هذا الموسم أن المباراة ستقام من دون جمهور في المدرجات، وأيضاً في المطاعم والحانات، لأنها تتزامن مع قرار الإغلاق لمدة 15 يوماً، وذلك في ظل التدابير الجديدة التي اتخذتها الحكومة لمكافحة الموجة الثانية من فيروس كورونا.

زيدان وحب كامب نو

بلغة الأرقام، التي تبقى مثيرة رغم عدم أهميتها، فإن ريال مدريد، بقيادة مديره الفني زين الدين زيدان، تفوّق على منافسه في الموسم الماضي، بعدما تغلب عليه إياباً بهدفين نظيفين سجلهما فينيسيوس جونيور وماريانو دياز، بينما انتهى لقاء الذهاب بالتعادل السلبي.

«قصة حب» تجمع بين زيدان وكامب نو، إذ أنه في أول مباراة له على هذا الملعب في موسم 2015-2016، نجح ريال مدريد في إسقاط مضيفه بهدفين مقابل هدف.

وفي موسم 2016-2017، حل الملكي ضيفاً على الفريق الكاتالوني، وانتهت المواجهة حينها بالتعادل الإيجابي 1-1.

في موسم 2017-2018، نجح ريال مدريد بحصد نقطة من ملعب منافسه، بعدما تعادل معه (2-2).

وفي ذهاب كأس السوبر الإسباني، الذي أقيم يوم 13 أغسطس 2017، أسقط زيدان وكتيبته مدرب برشلونة وقتها إرنستو فالفيردي وفريقه بثلاثة أهداف مقابل هدف.

زيزو – كومان

حين كان زيدان لاعباً في ريال مدريد، شارك في مباريات «الكلاسيكو» 11 مرة، فاز في 4 منها، تعادل مثلها وخسر 3 لقاءات. سجل 3 أهداف وصنع هدفين.

أما المدير الفني لبرشلونة رونالد كومان، فارتدى قميص الفريق الكاتالوني في 14 مواجهة أمام الملكي، فاز في 6 منها تعادل 3 مرات وخسر 5 لقاءات. سجل 5 أهداف.

ميسي – بنزيمة

يتذكر عشاق برشلونة وريال مدريد جيداً الثلاثي الناري لكل فريق، حيث وصلت المنافسة بينهما إلى أشدها، لكن اليوم تختلف الأمور، ويرتدي هذا «الكلاسيكو» ثوباً جديداً.

بالنسبة إلى برشلونة، فقد ضم الثلاثي الناري «نيمار – لويس سواريز – ليونيل ميسي»، لكن الأول رحل إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، والثاني إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، ليبقى الثالث وحيداً.

أما ريال مدريد، فالأمر يبدو مشابهاً، عبر الثلاثي «كريستيانو رونالدو –غاريث بايل – كريم بنزيمة»، إلا أن الأول رحل إلى يوفنتوس الإيطالي، الثاني إلى توتنهام الإنكليزي، ليبقى الثالث وحيداً أيضاً.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking