نصف العمل البشري ستنجزه الآلات في عام 2025!

جان ماري توما -

وفق المنتدى الإقتصادي العالمي، تسارع اتجاه تبديل اليد العاملة البشريّة بالآلات بشكل كبير بسبب وباء كورونا.
باختصار، بإمكان الـ"الثورة الروبوتية" تدمير عشرات الملايين من الوظائف. ومع ذلك، يمكن إنشاء نفس العدد تقريبًا في قطاعات مختلفة مثل الرعاية الصحية، البيانات الضخمة والاقتصاد الأخضر.

القلق يكمُن في صعوبة الانتقال الكبيرة بالنسبة للعمال المتأثرين بالفعل بالأزمة الاقتصادية المرتبطة بفيروس كورونا، تبعًا لموقع «سي نيوز».
وقالت المديرة التنفيذية للمنتدى الاقتصادي العالمي سعدية زهيدي ، إن الركود والتشغيل الآلي المتنامي، «يزيدان عدم المساواة القائم في سوق العمل ويلغيان مكاسب الوظائف التي تحققت منذ الأزمة المالية 2007-2008». في الواقع، فإنّ العمال الأقل أجراً والأقل تعليماً هم الذين سيتأثرون بهذا التطور أولاً وقبل أي أحد.

ووفقًا لاستطلاع رأي نشره المنتدى الإقتصادي العالمي، يخشى 54% من العمال على وظائفهم في المستقبل القريب.
لكن عددٌ كبيرٌ من الناسِ متفائلين بشأن هذا التحوّل. وتشرح سعدية زهيدي: «40٪ من المهارات الأساسيّة من المتوقع أن تتبدّل. إنّه تغييرٌ مهمٌّ، وعلى الجميع إستيعابه».

يبقى أن نرى ما إذا كانت الحكومات والشركات ستكون قادرة على التكيّف بسرعة كافية مع هذا التغيير الذي يلوح في الأفق.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking