آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

125337

إصابة مؤكدة

773

وفيات

116202

شفاء تام

زحمة في سوق شرق في اول ايام مزاد السمك المحلي (تصوير محمود الفوريكي)

زحمة في سوق شرق في اول ايام مزاد السمك المحلي (تصوير محمود الفوريكي)

عبدالرزاق المحسن -

أخيراً عادت أسماكنا إلى موائدنا، فبعد غياب امتد لأكثر من 6 أشهر، عاود سوق السمك في شرق تنظيم مزادات الأسماك الكويتية عصراً والمستوردة صباحاً، وذلك لأول مرة منذ إيقاف المزادات بناء على قرار من وزارة التجارة في 13 مارس الماضي، وذلك بعد تسجيل عدد من الإصابات بفيروس «كورونا» آنذاك، وحفاظاً على الصحة العامة.

توافدت أعداد كبيرة من محبي الأسماك الكويتية بعد صلاة العصر أمس، وحرصوا على ارتداء الكمامات خلال عملية البيع والشراء، فيما حرصت الجهات المختصة بالسوق على تنظيم المزاد وتطبيق الاشتراطات على الجميع، سواء كانوا باعة أو مستهلكين، لكن الزحمة الشديدة تثير المخاوف من انتشار العدوى بفيروس كورونا. 

وتفاوتت أسعار الأسماك المحلية عصراً، حيث تراوحت أسعار الروبيان «نعيرية والجامبو» بين 45 و70 ديناراً، والروبيان «شحامية» بين 14 إلى 20 ديناراً للسلة، ووفق الاحجام والكيلوغرامات، فيما كانت أسعار أسماك النويبي بين 2 و3 دنانير للكيلوغرام، والشعم بـ 3 الى 4 دنانير للكيلوغرام، فضلاً عن بيع كيلوغرام البياح بدينار ونص إلى دينارين.

فيما تم بيع كود الزبيدي المحلي بأسعار تتراوح بين 65 و90 ديناراً، كما تراوحت أسعار كيلوغرام الهامور بين 3 الى 5 دنانير، ووصل سعر كيلوغرام القبقب إلى دينارين، والميد بـ 3 دنانير للكيلوغرام.

وأشار المستهلكون إلى أن كمية الصيد أمس، تعتبر مشجعة في البداية، حيث إن زيادة الكميات خلال الأيام المقبلة ستساهم إلى حد كبير في انخفاض الأسعار تدريجياً، لا سيما للأسماك المحلية التي تحظى بإقبال واسع من المواطنين.

الالتزام بالاشتراطات

وفي سياق متصل، أشاد رئيس الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك ظاهر الصويان بتفهم وزارة التجارة لمطلب الصيادين بشأن مزادات الأسماك في سوق شرق، موضحاً أن مزاد السمك المستورد سيكون صباحاً (بعد صلاة الفجر)، والمحلي عصراً، كما كان متبعاً في السابق قبل إيقاف المزادات بسبب جائحة «كوفيد - 19».

وقال الصويان في تصريح صحافي أمس، إن اتحاد الصيادين حريص على توفير الأسماك المحلية والروبيان للمستهلك، لافتاً إلى أن موعد المزاد عصراً يناسب المستهلك والصياد.

وأضاف: نحن حريصون على تطبيق الاشتراطات الصحية حفاظاً على الصحة العامة، كما أن المزادات تتم بحضور فرق رقابية من الجهات المعنية، معرباً عن طموحه بأن تشهد الفترة المقبلة وفرة في المصيد، وانتعاش سوق السمك، وأن تكون الأسعار مناسبة للجميع.

وطالب الصويان الجميع، سواء كانوا مستهلكين أو أصحاب البسطات والاسواق الموازية، بالتعاون مع الجهات المختصة والالتزام بالاشتراطات الصحية عند إجراء المزاد، بحيث يكون هناك تباعد من شأنه أن يجنب الجميع أي آثار سلبية إزاء التزاحم غير المرغوب فيه، الذي قد يتسبب فيه البعض.


.. يا سمك مَنْ يشتريك ؟!

السمك الكويتي على البسطات



تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking