المشاركات في الاجتماع الافتراضي

المشاركات في الاجتماع الافتراضي

شدد السفير البريطاني مايكل دافنبورت على أهمية التحقق من وجود تمثيل أكبر للنساء في عملية صنع القرار والمناصب المنتخبة، مشيراً إلى الذكرى العشرين لقرار مجلس الأمن رقم 1325 والمتعلق بالسلام والأمن بالنسبة إلى المرأة، ومشدداً على دعمه «بقوة لزيادة أعداد النساء المنتخبات والنساء اللاتي يتوجهن لمجال السياسة».

ناقش اجتماع طاولة مستديرة افتراضي أقامته السفارة البريطانية في الكويت أمس، العوائق التي تواجه المرشحات للانتخابات البرلمانية بمشاركة بعض المرشحات للانتخابات البرلمانية المقبلة.

وأشار دافنبورت، خلال افتتاحه الاجتماع، إلى أن هناك 220 امرأة في مجلس العموم البريطاني، لافتاً إلى أن «هذه النسبة التي تصل إلى 34 في المئة هي أعلى نسبة حتى الآن للسيدات في مجلس العموم ولكن لا يزال علينا عمل المزيد».

أقيم الاجتماع الافتراضي بالتنسيق مع سجل مضاوي، وهي منصة إلكترونية تهدف إلى دعم المرشحات للوصول إلى المناصب المنتخبة، وتحدثت ليانة العوضي من سجل مضاوي عن الفرص التقنية التي تمنحها الانتخابات هذه الأيام، بينما تحدثت هيديكو هادزياليك، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الكويت، ودينا ملحم وصوفي فرناندز من مؤسسة وستمنستر للديموقراطية، عن التغلب على العوائق التي تواجه المرشحات للانتخابات البرلمانية، وسلطت العنود الشارخ الضوء على العمل القائم في الكويت لدعم شبكة من النساء الراغبات في دخول مجال السياسة.

شارك في الاجتماع المرشحات للانتخابات البرلمانية القادمة د.بيبي عاشور، وعالية الخالد، وهدى الكريباني، د.شيخة الجاسم، ونادية العثمان، وريم العيدان وخديجة القلاف.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking