آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

104568

إصابة مؤكدة

607

وفيات

97197

شفاء تام

جانب من تدريبات سابقة  وفي الإطار خالد الشمري

جانب من تدريبات سابقة وفي الإطار خالد الشمري

عمر بركات -

أكد خالد الشمري، رئيس اللجنة الفنية باتحاد الكرة، ان ابواب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم تبقى مفتوحة امام العنصر الاجهز من اللاعبين في الفرق المحلية كافة، مشيراً الى ان اللجنة عقدت اجتماعاً أول من أمس مع الجهاز الفني للمنتخب بقيادة المدرب الوطني ثامر عناد، لبحث خطته للتجمعات المقبلة للمنتخب، استعداداً لاستئناف التصفيات الآسيوية الموحدة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، وكأس آسيا 2023 في الصين، لافتاً الى ان المدرب أبدى رغبة في إتاحة الفرصة امام العناصر الشابة وفق خطة للنزول بمعدل أعمار اللاعبين الى ما بين 22 و25 سنة للعديد من العناصر، الذين سيشكلون القوام الرئيسي للأزرق، مع ضرورة وجود بعض عناصر الخبرة، الذين سيكون لهم دور مهم في صقل خبرات اللاعبين المنظمين حديثاً الى المنتخب الوطني.

واشار الشمري الى أن ارض الملعب ستكون الفيصل لانضمام أي من اللاعبين للمنتخب، ومن جميع الفرق المحلية من دون استثناء، حيث يقوم الجهاز الفني للمنتخب بمتابعة جميع المباريات المحلية القائمة في الفترة الحالية، سواء على مستوى الدوريين الممتاز والدرجة الاولى قبل نهايتهما، بالاضافة الى منافسات كأس سمو امير البلاد، الذي يختتم الاثنين، علاوة على اللقاءات المقبلة ضمن افتتاح الموسم المحلي.

ولفت الشمري الى ان العنصر الأجهز من اللاعبين سيكون صاحب الحظ الاوفر في التواجد بصفوف المنتخب والدفاع عن ألوان الازرق في الاستحقاقات المقبلة، وهو ما يعني ان امكانية التغيير في قائمة المنتخب ستبقى قائمة حتى عقب إعلانها، وهو أمر سيكون مرتبطاً ايضاً بانتظام مشاركات اللاعبين مع فرقهم، مما يعكس بالطبع جاهزيتهم امام مدربي انديتهم، وبالتالي سيكون ايضاً مؤشراً للجاهزية الفنية والبدنية للاعب كمقياس لانضمامه للازرق.

ولفت الشمري الى انه لا داعي للاستغراب لدى جماهير المنتخب في حال تم الاعلان عن قائمة المنتخب بغياب أي من العناصر الاساسية، مقابل انضمام لاعبين جدد، وذلك في ظل الوقت الطويل قبل استئناف التصفيات القارية، الامر الذي يتيح الفرصة امام المدرب ثامر عناد لتجربة العناصر وتحقيق الاستفادة المطلوبة من التجمعات المقبلة.

وتمنى الشمري التوفيق للجهاز الفني وللاعبي المنتخب خلال المرحلة المقبلة لتحقيق آمال وتطلعات جماهيرنا الكبيرة المتشوقة لرؤية منتخبنا في المحافل الخارجية سواء الدولية أو القارية من جديد واستعادة أمجاد الازرق في أجيال سابقة.

القائمة بعد النهائي

من جانب آخر، من المنتظر ان يعلن عناد عن قائمة المنتخب الوطني الأولية بعد نهائي الكأس، والتي ستضم في مجملها 35 لاعباً، على أن يتم تقليصهم الى 30 لاعباً قبل يوم الخامس من اكتوبر المقبل، حيث سيغادر وفد المنتخب الى الإمارات لإقامة معسكر تدريبي خارجي تتخلله مواجهتان تجريبيتان أمام كل من الإمارات وسوريا ضمن أيام الفيفا.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking