عبدالكريم تقي متوسطاً مسؤولي «إيكويت» و«الوطنية لمشاريع التكنولوجيا»

عبدالكريم تقي متوسطاً مسؤولي «إيكويت» و«الوطنية لمشاريع التكنولوجيا»

أكملت مجموعة «ايكويت»، بالشراكة مع «الوطنية لمشاريع التكنولوجيا»، العمل في مشروع للطاقة الشمسية سيتيح تغذية مقرّ الهيئة العامة للصناعة في الكويت بالكهرباء من الطاقة المتجددة النظيفة، وذلك في إطار التزام ايكويت بالتنمية المستدامة. ومن المقرّر أن تنتج الألواح الشمسية البالغ عددها 655 لوحًا شمسيًا تم تركيبها على سطح مبنى الهيئة، ما يقارب 419 ميغاواط ساعة سنويًا من الكهرباء، ما سيساعد على تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 252 طن سنوياً.

وقال المدير العام للهيئة العامة للصناعة عبد الكريم تقي، إن هذا المشروع يجسّد إحدى علاقات الشراكة الناجحة بين القطاعين العام والخاص، التي تحقق طموحات صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، المتمثلة بتوليد 15 في المئة من الطلب على الطاقة في الكويت من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030.

وأضاف: «أصبح مشروع تركيب الألواح الشمسية على سطح مقر الهيئة، الذي أُنجز في شراكة بين مجموعة ايكويت والشركة الوطنية لمشاريع التكنولوجيا، أول مشروع من نوعه بهذا الحجم في البلاد، وسيُنظر إليه باعتباره نموذجًا رائدًا للمباني الحكومية المستقبلية لتنفيذ حلول الطاقة المتجددة التي تساهم في حماية البيئة».

من جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي المعيّن لمجموعة ايكويت ناصر الدوسري، أن المجموعة تتبع استراتيجية للتنمية المستدامة تطبق على جميع عملياتنا وتسعى نحو تحقيق اقتصاد مستدام وبيئة مستديمة ومجتمع مستدام، وأضاف: «يعكس مشروع الطاقة المتجددة في مبنى الهيئة العامة للصناعة الخطوات التقدمية التي قطعتها الكويت في مسيرة تطوير إنتاجها من الطاقة المستدامة، وتؤكّد شراكتنا مع الشركة الوطنية لمشاريع التكنولوجيا في هذا المشروع أهمية رسالتنا الرامية إلى إحداث التأثير الإيجابي والمستدام في كل ما نقوم به».

بدوره، أكّد الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية لمشاريع التكنولوجيا أنس ميرزا، أنه جرى تكليف الشركة بلعب دور في تحديد المشاريع التكنولوجية التي تساهم في تطوير الكويت والمنطقة، مشيرًا إلى أن الشراكة مع «ايكويت» في سبيل تسخير التكنولوجيا لتوليد الكهرباء من الطاقة النظيفة لمصلحة الهيئة العامة للصناعة «دليل على نجاح ذلك»، وقال: «من شأن هذا النجاح أن يحثّ المزيد من شركات القطاع الخاص والشركات العالمية على لعب دور في توسيع قدرات إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في البلاد».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking