التصفية مستمرة

كشفت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية عن ثاني اللاعبين المغادرين صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة في الميركاتو الصيفي الحالي. وكانت إذاعة «راك1» الكتالونية قد أفادت صباح أول من أمس (الإثنين) بأن المدير الفني لنادي برشلونة رونالد كومان قد تواصل مع لويس سواريز وأبلغه بأنه لن يعتمد عليه في الموسم الجديد.

ولكن يبدو أن هناك المزيد من اللاعبين الراحلين عن قلعة «كامب نو» قبل بداية فترة الإعداد في 31 أغسطس الجاري في المدينة الرياضية.

أكدت الصحيفة أن كومان قد تواصل أيضاً مع لاعب الوسط التشيلي أرتورو فيدال، وطلب منه البحث عن فريق جديد لأنه خارج حساباته الفنية في الفترة القادمة.

ولم يتبق في عقد فيدال سوى عام واحد، لذلك سيتعين على محاميه ووكيله التوصل لاتفاق بالتراضي لفسخ العقد نهائياً.

الجدير بالذكر أنه في حالة رحيل سواريز وفيدال عن برشلونة، فسيفقد ليونيل ميسي قائد الفريق أقرب ثنائي له في النادي، وربما هذا سيؤثر على قراره بالاستمرار أو الرحيل خلال الفترة المقبلة.

من جانبها، قالت صحيفة «ماركا» إن كومان سيتحدث إلى بقية اللاعبين غير المرغوب في بقائهم في كامب نو، وعلى رأسهم إيفان راكيتيتش وصمويل أومتيتي وجونيور فيربو الذين تأكد رحيلهم وهم يعلمون ذلك.

وأشارت ماركا إلى أن بعض النجوم الكبار ليسوا في مأمن من الرحيل أيضاً، أمثال سيرجيو بوسكيتس وسيرجي روبرتو وجيرارد بيكيه، وجميعهم معرض لتلقي اتصال من كومان يخبره باستغناء النادي عن خدماته أيضاً، حيث إنهم يدركون أن الفريق بأكمله تقريباً معروض للبيع.

وذكرت صحيفة «موندو ديبورتيفو» أن المدرب الهولندي حدد طلباته من إدارة النادي للفترة المقبلة، وطلب التعاقد بشكل فوري مع رأس حربة صريح، ولاعب وسط ملعب، وقلب دفاع، بالإضافة إلى ظهيرين وفي أسرع وقت ممكن.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking