آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

104568

إصابة مؤكدة

607

وفيات

96049

شفاء تام


«رشوة» بيت الزكاة.. تتشعَّب

مبارك حبيب - 

واصلت النيابة العامة تحقيقاتها في الفضيحة التي نشرت القبس تفاصيلها، أمس، حول تلقي مسؤول في بيت الزكاة رشوة بـ500 ألف دينار، مقابل إسناد مناقصة إلى إحدى الشركات بهدف توزيع وجبات غذائية.

وقال مصدر مطلع لـ القبس إن ملف هذه القضية لم يغلق حتى الآن، وهناك احتمالات بدخول متهمين شركاء، ربما تقاسموا مبلغ الرشوة مع المسؤول المتهم، لكن ذلك سيُحدَّد من خلال تحريات المباحث التكميلية لمعرفة كل التفاصيل وأدقها.

ولقي خبر الرشوة الذي كشفته القبس انتشاراً واسعاً على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، وأحدث صدمة كبيرة في أوساط المتابعين، الذين حذروا من خطورة أن يصل الفساد والرشوة إلى أماكن ومؤسسات مؤتمنة على أموال الصدقات والتبرعات، بينما رأى متابعون آخرون أن تصرف المسؤول المتهم شخصي وإن وقع في مؤسسة ذات ثقة لدى أبناء المجتمع.

وأصدر بيت الزكاة بياناً أكد فيه المعلومات التي نشرتها القبس، مشيراً إلى أن النيابة خاطبته بشبهة غسل أموال ضد إحدى المؤسسات المتعاقدة مع {البيت}، فتم إيقاف الموظف - وهو بدرجة مراقب - عن العمل وإحالته إلى التحقيق، الذي انتهى إلى إحالته إلى النائب العام، كما تم إخطار ديوان المحاسبة بالقرارات ومحاضر التحقيق.


فيما يلي التفاصيل الكاملة
بينما أكد بيت الزكاة حرصه على حماية المال العام، أعلن عن إجراءات لمنع أي تلاعب، مشدداً على أنه لن يتوانى عن محاسبة من تسوّل له نفسه العبث بأموال المحسنين.

وتعقيباً على ما نشرته القبس بعددها الصادر أمس (الأربعاء) الموافق 12 أغسطس 2020، أصدر بيت الزكاة بياناً حول ما أثير عن إحالة أحد مسؤوليه من قبل النائب العام جراء الاعتداء على المال العام، مشيراً إلى أن الأمر يتعلّق بالقضية رقم 9 لسنة 2018 نيابة غسل أموال.

وقال «البيت»: «إنه ورد إلى بيت الزكاة كتاب من النيابة العامة بوجود شبهة غسل أموال ضد إحدى المؤسسات التي لها تعاقد مع بيت الزكاة، وتطلب فيه النيابة بعض البيانات التي تتعلّق بتعاملها مع بيت الزكاة».

بيانات إضافية

وأضاف: «وفي وقت لاحق، طلبت وزارة الداخلية بعض البيانات الإضافية، ومن بينها بيانات تتعلّق بالموظف المتهم، الذي يعمل في بيت الزكاة بدرجة مراقب مثل قرار تعيينه وتدرّجه الوظيفي والمنصب الذي يشغله وقت إبرام هذه العقود، وعلى اثر ذلك أرسل المدير العام لبيت الزكاة بتاريخ 20 يناير 2019 مذكرة بإحالة الموظف المتهم إلى التحقيق لدى مكتب الشؤون القانونية في بيت الزكاة، ووقفه عن العمل لحين الانتهاء من التحقيق، الذي انتهى الى طلب إحالة المتهم إلى النيابة العامة للتحقيق في الشبهات الجزائية التي تخرج عن نطاق اختصاصات بيت الزكاة، وقد تمت إحالة الموضوع الى المستشار النائب العام في 19 يونيو 2019».

وتابع: «كما تم إخطار ديوان المحاسبة بجميع القرارات ونسخة من محاضر التحقيق، وكذلك تم نقل الموظف من مركز عمله وإبعاده عن أي تعاملات مالية، وذلك لحين الفصل في الموضوع من قبل الجهة القضائية».

وأوضح البيان أن «بيت الزكاة إذ يؤكد حرصه الشديد على أموال المحسنين الكرام من الزكاة والصدقات، وكذلك حرصه على المال العام، ويؤكد أنه لن يتوانى عن محاسبة أي موظف يثبت عليه العبث بالمال العام مهما بلغت درجته الوظيفية، وإيقاع أقصى العقوبات التي تحفظ حقوق البيت وحقوق المتبرعين على حد سواء».

وتقدم بيت الزكاة بالشكر الجزيل «لكل من تواصل معه من محسنين وعموم الموطنين الذين جددوا ثقتهم بالبيت وإجراءاته القانونية التي تكفل حفظ المال العام ورعايته».


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking