آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

104568

إصابة مؤكدة

607

وفيات

96049

شفاء تام

أعيدوا اختيار النواب الخائبين نفسهم.. أعيدوا اختيار النواب النائمين نفسهم.. أعيدوا اختيار النواب المنافقين نفسهم.. أعيدوا اختيار النواب السارقين نفسهم.. أعيدوا انتخاب النواب المهملين نفسهم.. أعيدوا اختيار نواب تيتي ايتي زي ما رحتي جيتي نفسهم.

حينها لن ينفع سكب اللبن.. لأننا حينها نستاهل كل الخراب الذي طالنا وما سيطولنا منه أكثر.

إذا ما فكرنا لحظة في اختيار كل هؤلاء النواب نفسهم.. فنحن نستاهل أن يطلق علينا «هيك شعب بدو هيك حكم».

انتخابات مجلس الأمة ستتم في شهر نوفمبر القادم.. وأنا اقترح أن تعرض شاشات كبيرة عند كل مقار الانتخابات عندنا في كل المناطق لنتذكر كلنا الحال الذي وصل إليه لبنان قبل شهور قليلة وربنا يعلم ماذا يمكن أن يحصل.

تعرفون لماذا وصل لبنان إلى هذا الحال؟ لأن شريحة كبيرة من اللبنانيين أبت إلا أن تعيد انتخاب النواب نفسهم أو الكتل نفسها والأسماء نفسها، ليس لكفاءتها وخبراتها.. لا.. كانوا ينتخبونهم ليؤكدوا أن مذهبهم وطائفتهم وحزبهم هو من يجب أن يُنتخب لا الوطن.

وطن اللبنانيين للأسف غاب عنهم سنوات طويلة.. فبحثوا عن من يوقع معاملاتهم أو يسير أمورهم أو يدفع لهم التزاماتهم، أو يؤكد قوة حزبهم أو طائفتهم أو مذهبهم.. لكنهم لم يبحثوا عن وطنهم.

ووسط هذا الحفر وإعادة الحفر في الحزب والمذهب والطائفة.. طار الوطن كما طارت أشلاء اللبنانيين وبيوتهم.. كما طارت سياراتهم ونوافذهم.. وتركوا الوطن رمادا كما رماد الانفجار الذي فُرش بالشوارع واستنشقه الكثيرون فاختنقوا.

نعم كما هناك برلمان وهناك أيضا حكومات غير رشيدة.. ولكن البرلمانات تُتابع وتُحاسب أعمالها.. وهي من تُراقب وتُحاسب.. تتعاون أو ترفض أن تتعاون مع برامج الحكومات.

والمبدأ العام هو أن البرلمانات الفاسدة تعزز الحكومات الفاسدة.. أما البرلمانات النزيهة فهي التي توقف فساد الحكومات.

ربي احمِ ديرتي واحفظها ودم النعم عليها.. ربنا أنزل علينا العزم والقدرة على الفصل بين المصالح الشخصية والخاصة ومصلحة الوطن.. ربنا اعمِ قلوبنا عن كل شي إلا الوطن.. لحظة الانتخاب.

هذا كله لا ينفي أبدا أن ننصح وننصح وننصح.. من القلب.

إقبال الأحمد

[email protected]

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking